المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ماهي الامراض التي تسبب فقر الدم ؟؟؟؟؟



المحقق
02-02-2010, 12:53 AM
ماهي الامراض التي تسبب فقر الدم ؟؟؟؟؟

البيان
02-02-2010, 12:57 AM
يعتبر فقر الدم علامة على المرض، وهناك الكثير من الأمراض التي يمكن أن تسبب فقر الدم، مثل:

- النزيف الخارجي:
حالات النزيف يمكن أن تكون مسؤولة عن فقر الدم سواء كان النزيف خارجيا، وبالتالي يمكن رؤيته وتشخيصه بسرعة، مثل الذي ينتج بسبب الصدمات، أو الولادة، أو الجراحة.

- النزيف الداخلي:
ومن ناحية أخري، يمكن أن يكون من الصعب تشخيص قرحة المعدة التي تنزف قليلا، وهناك حالات أخري كثيرة، فلا بد لنا من وقف النزيف.
- الأنيميا المتجددة:
يتسبب فقر الدم في بعض الأحيان في عملية نقل واحدة أو أكثر من خلايا الدم الحمراء، وهذا النوع من فقر الدم يعتبر من حالات الأنيميا المتجددة، أي أن نخاع العظام سيكون خلايا دم حمراء جديدة ،وكذلك فقر الدم االانحلالي من الأنيميا المتجددة.

- فقر الدم الإنحلالي:
وهو من أنواع الأنيميا التي تدمر فيها خلايا الدم الحمراء بسرعة، لأن غشاء الخلية الحمراء غير طبيعي أو هش للغاية، ويمكن أيضا أن تكون هناك أجساما مضادة تدمر ضد خلايا الدم الحمراء، أو يوجد نقص في الإنزيمات، وهي حالة مرض الثلاسيميا و الدريبانوكتوز أو مرض الخلية (هذين المرضين وراثيين).

- حالات التسمم:
هناك بعض حالات التسمم التي تحدث بسبب بعض المواد الكيميائية، مثل البنزين والكحول ويمكن أن تتسبب في فقر الدم.

- بعض الأمراض المعدية:
وتحدث الأنيميا أيضا بسبب بعض الأمراض المعدية مثل الملاريا، والأمراض الفيروسية، والسرطان وأمراض النظام مثل الذئبة الحمامية الجهازية، وأمراض الالتهاب التي يمكن أن تؤدي إلى إضعاف وتدمير خلايا الدم الحمراء.

هناك أنواع أخري من فقر الدم تحدث بسبب نقص إنتاج خلايا الدم الحمراء من نخاع العظام وهي من أنواع الأنيميا المزمنة.

الفاطمية
02-02-2010, 01:47 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
شكراً للأخ المحقق على طرح موضوع فقر الدم والذي يعاني منه اغلب الناس
لقد اوضح الاخ البيان اغلب اسباب مرض فقر الدم
ولكن احببت ان اضيف معلومة
وهي ان النساء اكثر عرضه لفقر الدم وان اكثر اصناف النساء المعرضة لهذا المرض هي

1) الحائض :

التي تعاني من غزارة دم الحيض فتصاب بأنيميا نقص الحديد بسبب فقد الدم بكمية كثيرة ، قد لا تستطيع تعويضها في الثلاثة أسابيع القادمة . 
فعليك أيتها الحائض بتناول الأغذية الغنية بالحديد



2) ضعيفة التغذية :

فعدم المواظبة على تناول الغذاء الصحي متوازن يسبب الأنيميا .
فأنصحك بالمواظبة على تناول الغذاء ، تجنبي الرجيم الغير الصحي والوجبات السريعة الجاهزة فقد ثبت أنها تسبب الأنيميا .



3) الحامل : 

فهي تخسر حمض الفوليك لمساعدة طفلها على النمو ، وتخسر جزء من الحديد الذي يخزن في جسم الطفل لتغذيته خلال الستة شهور الأولى بعد ولادته فلبن الأم يحتوي على قدر ضئيل من الحديد . فتكون عرضة للإصابة بأنيميا الحديد أو أنيميا الفوليك .
فإنصحك أختي الحامل الأهتمام بتناول الأغذية الغنية بالحديد وحمض الفوليك .




4) المرضع :

قد تتعرض المرضع للأنيميا ، وتختفي هذه الأنيميا وراء حالة الفتور والتعب بسبب عملية الولادة . فالواجب عليك أيتها المرضع الأهتمام بتناول الغذاء الغني بالحديد .



5) المعرضة وراثيا للأنيميا : 

فقد ثبت أن أنيميا نقص فيتامين ب12 مرضاَ وراثياًَ ، فإذا كان الأب أو الأم أو أحد الأقارب المقربين مصاباً بهذا المرض فقد تكون أنت عرضة للأصابة لا سمح الله .



6) المفرطة في تناول الإسبيرين : 

فتناول الإسبيرين بكثرة يسبب تهيج في جدار المعدة الأمر الذي يؤدي إلى حدوث نزيف داخلي غير ملحوظ الذي يؤدي إلى الأنيميا .




7) المرأة بعد الجراحة : 
فهي معرضة بالإصابة بمرض الأنيميا بسبب إجراء جراحة بالأمعاء الرفيعة ، فالنصيحة الأهتمام بالمريضة غذائياً بعد الجراحة .


واما اعراض مرض فقر الدم فهي :


1) شحوب في الجلد والوجه .


2) سرعة التنفس خاصة عند عمل مجهود.


3) خفقان في القلب .


4) احمرار في اللسان .


5) نقص في الطاقة والحيوية .


6) الخمول والتعب .
وقد يحدث تنميل في الأطراف واختلال في التوازن بسبب نقص فيتامين ب12


الوقاية

1) الأهتمام بتناول الأغذية الغنية بالحديد : ويوجد الحديد في الأوراق الخضراء للخضروات ، واللحوم الحمراء والكبدة والأسماك والفواكة المجففة والحبوب المدعمة بالحديد.


2) الإهتمام بتناول حمض الفوليك : يتوفر فيتامين ب بأنواع مختلفة بما فيها حمض الفوليك في خميرة البيرة ، والمخبوزات من القمح غير منزوع القشرة .


3) تناول فيتامين ب12 :الموجود بكثرة في اللحوم البيضاء واللبن ومشتقاتها والبيض والجبن فإذا كنت نباتية فتوجد هناك مستحضرات دوائية في الصيدليات .



4) تجنب المواد الممتصه للحديد , مثل الشاي والتقليل من تناول مضادات الحموضة التي تقلل من امتصاص الحديد .

5) أما الرضع والأطفال الصغار فيمكن علاجهم من خلال جرعات يومية من نقاط الحديد
التي تتراوح بين 3-6 ملغم في اليوم تعطى ما بين الوجبات مرة أو مرتين يوميا خاصة الأطفال الخدّج والتوائم والذين يولدون بوزن اقل من2,5 كلغم .


6) بالنسبة للفتيات المراهقات والنساء المصابات بالأنيميا يمكن مساعدتهن من خلال إعطائهن جرعة حبوب الحديد عن طريق الفم 60 إلى 120 ملغم يوميا.

خادمة الامام الحسين
02-02-2010, 11:22 AM
سؤل حلو اخي الكريم
واشكر الاخ البيان
والاخت الفاطميه على المعلومات الي ضافوها

وانا حابه اضيف الي اعرفه
هناك أشكال عدة لفقر الدم، تبعاً للسبب طبعا ً
يمكن القول إنه يوجد شكلان لفقر الدم:
الأول // ناتج من خلل في إنتاج كريات الدم.
والثاني // بسبب تكسر الكريات الحمر.

إن عوامل الخطر المؤدية لفقر الدم كثيرة
أهمها:
1- النزف الدموي الظاهر والخفي، ويعتبر أحد أهم العوامل المسؤولة عن فقر الدم،
أما أسبابه :
فكثيرة منها الحوادث، والعمليات الجراحية، والنزف من الأنف ونزف الدورة الشهرية والقرحة الهضمية والبواسير وأورام الجهاز الهضمي والجهاز البولي.
وعند حدوث النزف يحاول النخاع العظمي إنتاج المزيد من كريات الدم لتعويض النقص الحاصل، أما إذا كان النزف شديداً فان النخاع يعجز عن تلبية هذا الطلب فيؤدي ذلك هبوط في أرقام ضغط الدم ونقص في إمداد الأنسجة المختلفة بالأوكسيجين.

2- سوء التغذية. إن إنتاج كريات الدم يحتاج الى توافر معدني الحديد والنحاس وبعض الفيتامينات مثل ب12، ب9، ث، الى جانب هورمون الإريتروبيوتين الذي يحرض نخاع العظم على صنع الكريات.
ان النقص في واحد أو أكثر من هذه العناصر يقود الى تراجع في إنتاج كريات الدم الحمر أو الى إنتاج كريات دم غير فعالة على الصعيد الوظيفي.

3- الأمراض المزمنة مثل السرطان وأمراض الكبد والأمراض الالتهابية المزمنة، الإيدز.

4- أمراض سوء الامتصاص.
5- الإدمان على الكحوليات.
6- الحمل والإرضاع.
7- أمراض الدم والأمراض المناعية.
8- الأدوية التي تسبب نزفاً دموياً خفياً.
9- التعرض للإشعاعات.
10- الديدان المعوية، خصوصاً ديدان الأنكيلوستوما.
------------------------------------------------------------
يظهر فقر الدم بعوارض وعلامات
منها, الشحوب والضعف العام وسرعة التعب والإرهاق
وضيق التنفس ,وتسرع ضربات القلب والنفخة القلبية الوظيفية والدوخة والطنين في الأذن وفقدان الشهية.

وفي فقر الدم بنقص الحديد
تشاهد علامات خاصة هي: هشاشة الأظافر وتقعرها وضمور حليمات اللسان والتهاب زوايا الفم وهشاشة الشعر وسقوطه
ومتلازمة بلامر فينسون (وتضم حزمة من العوارض هي التهاب اللسان وصغر حجم اللسان وعسرة البلع).

وفقر الدم بنقص الحديد
هو أكثر أنواع فقر الدم انتشاراً في العالم، وتشير التقديرات الى أن أعداد المصابين به تراوح بين 500 و600 مليون.
والسبب يعود الى ضحالة معدن الحديد في الغذاء أو ضياع الحديد نتيجة النزف الدموي.

ويملك الإنسان البالغ بين 3 و5 غرامات من الحديد، يوجد ثلثاها في هيموغلوبين الدم في الكريات الحمراء،
أما البقية فتخزن في الكبد والعضلات والخلايا الشبكية البطانية، والقسم الأعظم من هذا الحديد المخزن يكون على شكل فيريتين (أي حديد مرتبط مع البروتين) القابل للذوبان في الماء،

أما ما تبقى فيكون على هــيئة هيموسيدرين وهو أيــضاً حــديد مــرتبط بالبــروتين، لكنه يــتميز فــي أنــه لا يــذوب فـي الــماء.

ان فقدان الدم والدورة الشهرية والإصابات الشديدة وتناول الأدوية المضادة للروماتيزم ونقص الوارد الغذائي وأمراض سوء الامتصاص الهضمية، "تعتبر من أهم أسباب نقص الحديد في الجسم."

وكما هو معروف فإن هناك عوامل تساعد على امتصاص الحديد من الأمعاء من أهمها
الحاجة الى الحديد والفيتامين ث وحامض المعدة والأحماض العضوية والسكريات.

في المقابل هناك عوامل تعرقل امتصاص الحديد منها: وجود الفوسفات وفرط إفراز القلويات من غدة البانكرياس وخلل في الغشاء المبطن للأمعاء والعمليات الجراحية في المعدة وحامض الفايتيك والألياف والبقوليات والشاي والقهوة.

ولسبب أو لآخر فإن بعض الأشخاص لا يستطيعون امتصاص الفيتامين ب12 أو لا يأخذون كفايتهم من الفيتامين حامض الفوليك (ب9) فيتراجع إنتاج كريات الدم الحمر في نخاع العظم، ويتطور لديهم نوع من فقر الدم تكون فيه الكريات كبيرة الحجم غير طبيعية.
كما ان التسمم ببعض الأدوية قد يشعل فتيل هذا النوع من فقر الدم.

وهناك فقر الدم اللاتنسجي،
وفيه يتقاعس نخاع العظم عن إنتاج ما يكفي من ثلاثة أنواع من الخلايا هي الكريات الحمر والكريات البيض والصفيحات الدموية. ولحسن الحظ فإن هذا النوع من فقر الدم نادر، وفي 50 في المئة من الحالات يكون سببه التسمم بالكيماويات أو بالأدوية أو نتيجة التعرض للإشعاعات أو بعد حدوث سرطان الدم أو عقب استيطان أمراض مناعية أو فيروسية. أما في الحالات المتبقية من فقر الدم اللاتنسجي فالسبب غير معروف.

وهناك أيضاً فقر الدم الانحلالي،
وفيه تكون الكريات الحمر عادية، لكن يتم استبدالها بسرعة تفوق سرعة إنتاج الخلايا التي تحل مكانها من قبل مصانعها في نخاع العظام. وهذا النوع من فقر الدم قد يكون وراثياً أو مكتسباً.

ويحدث فقر الدم الانحلالي المكتسب
عقب التعرض لأمراض مناعية أو تحــسسية أو إنتــانية أو ســمية، أو حتى بعد أكل الفول بسبب نقص في خميرة اسمها غلوكوز- 6 – فوسفيت ديهيدروجيناز، وهناك أشكال متعددة لنقص هذه الخميرة تبعاً للتحورات التي طرأت على المورثة المتورطة،
وفي هذا النوع من فقر الدم تتكسر الكريات الــحمر، وقد يكون هذا التكــسر عــنيفاً يـترافــق مع فــشل حــاد في الــكلية، خــصوصاً عــند الأطــفال الــذين تــراوح أعــمارهم بين ســنتين وســت ســنوات.

وفي قائمة فقر الدم الانحلالي
نجد فقر الدم المنجلي، الذي تكون فيه كريات الدم الحمر هلالية القوام (أي منجلية)
تختلف كلياً عن الكريات العادية، فهذه الأخيرة تنزلق بسهولة في مجاري العروق الدموية وعمرها يبلغ 120 يوماً،
أما كريات الدم المنجلية فتجد صعوبة شديدة في التحرك في قلب العروق الدموية فتبقى محشورة فيها مسببة عقبات انسدادية تنتج عنها أوجاع حادة وارتفاع في درجة الحرارة، عدا هذا فإن عمر الكرية الحمراء المنجلية قصير للغاية إذ لا يتعدى العشرة أيام الى العشرين يوماً على الأكثر.

اتمنى اني اكون افدت بما اعرف واقرأت بالكتب والنت