15 رمضان 1436 هـ الموافق 03/07/2015 م
المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا تؤكّد أنّ هناك حاجةً ماسّةً الى معالجة جذور الإرهاب من خلال القضاء على الفكر المتطرّف، داعيةً الى توفير كلّ التسهيلات والإمكانات لانتصار العراق في
مضامين مهمة في الخطبة
نص الخطبة
  • إنّ هناك حاجةً ماسّةً الى معالجة جذور الإرهاب المتفشّي اليوم من خلال القضاء على الفكر المتطرّف الذي لا يقبل بالتعايش السلميّ مع الآخر ويريد أصحابُهُ أن يفرضوا رؤيتهم على الآخرين بالقوّة.
  • لا يمكن القضاء على الفكر المتطرّف بين عشيّةٍ وضحاها بل يحتاج ذلك الى تمهيداتٍ كثيرةٍ وعملٍ دؤوب وبرامج تثقيفية وغيرها يجري تنفيذها لفتراتٍ غير قصيرة.
  • لابُدّ أن تستمرّ كلُّ الإمكانات وتُوفَّر كلُّ التسهيلات للانتصار في الحرب ضدّ الإرهابيّين ولا خيار للعراقيّين غير ذلك.
  • بالرغم من توفّر الإمكانات اللازمة لتصنيع بعض المعدّات العسكرية في داخل العراق إلّا أنّه لم يتمّ لحدّ الآن استغلال تلك الإمكانات بالشكل المطلوب وهو أمرٌ غيرُ صحيح.
  • إنّ المرحلة الراهنة تمتاز بكثير من الخطورة والحساسية ولابُدّ للمخلصين أن ترتفع همّتهم الى أعلى درجةٍ ممكنةٍ وتتظافر الجهود لعبور هذه المرحلة بأقلّ الخسائر.
  • على الحكومة أن تبذل جهداً أكبر في إدارة الملفّ الاقتصادي حتّى يتمكّن البلد من أن يتعافى ممّا هو فيه، إذ لا زالت بعض المنافذ الاقتصادية غير مستغلّة ومن الطبيعيّ أن تؤثّر هذه الحالة السلبية على واقع البلاد.
  • إنّ أصحاب العقود المؤقّتة يتطلّعون الى أن تجد الحكومةُ حلّاً لمشكلتهم فإنّ أغلب الوزارات تعتمد على أعدادٍ كبيرةٍ من هؤلاء الإخوة وهم يمثّلون شريحةً مهمةً.
3   2   1   
للعتبات و المراقد المطهرة
24
ساعه
تسجيل
الإسم :
البريد الإلكتروني :
بالإنابة عن :
الأوقات الشرعية لمدينة كربلاء المقدسة
الإثنين
18 رمضان 1436 هـ
6 تموز 2015 م
صلاة الصبحشروق الشمس
3:225:02
صلاة الظهرصلاة المغرب
12:097:32