الى

إمامُ جمعة مسجد (البصراوي) في الهند يُكرّم رؤساء وفود عتبات العراق المقدّسة المشارِكة في مهرجان أمير المؤمنين(عليه السلام) الثقافيّ السنويّ هناك..

كرّم السيد أطهر عباس الرضويّ إمام جُمعة وجماعة مسجد البصراوي في مدينة الهند رؤساء وفود العتبات المقدّسة (العلويّة والحسينيّة والعسكريّة والعبّاسية) المشارِكة في مهرجان أمير المؤمنين(عليه السلام) الثقافيّ السنويّ الخامس الذي اختُتمت مرحلته الأولى يوم أمس في حسينيّة فضل النساء في مدينة كلكتا.
جاء ذلك بعد تلبيتهم دعوته للمشاركة في حفلٍ بمناسبة ذكرى ميلاد أمير المؤمنين علي بن أبي طالب(عليه السلام)، فما زالت المدينة تعيش شذى هذه الذكرى من خلال إقامتها لعددٍ من الاحتفالات ومنها هذا الاحتفال الذي شهد حضوراً واسعاً من قبل أهالي المنطقة التي يقع فيها المسجد والمناطق المجاورة، حيث بدأت الحشود بالتوافد على المسجد حال سماعها بنبأ قدوم وفد العتبات المقدّسة في العراق.
وكانت الهديّة التي كُرّمت بها العتبات المقدّسة عبارة عن مسكوكةٍ فضيّة ستدخل ضمن مقتنيات العتبات المقدّسة بالإضافة الى قلائد الزهور الطبيعيّة، وشهدت هذه الاحتفالية إلقاء كلمةٍ ترحيبيّة من قبل السيد أطهر عباس الرضويّ رحّب من خلالها بالوفود مثمّناً هذه المبادرة منهم، كما كانت هناك كلمةٌ ألقاها رئيسُ وفد العتبة العلويّة المقدّسة الشيخ مصطفى أبي الطابوق نيابةً عن الوفود الحاضرة وضّح فيها بعض فضائل ومناقب أمير المؤمنين علي بن أبي طالب(عليه السلام)، داعياً المحتفلين الى التمسّك بنهج الإمام عليّ(عليه السلام) والسير على خطاه، ثمّ قامت وفود العتبات المقدّسة بتوزيع هدايا تبرّكية على المحتفلين بهذه المناسبة.
من جانبه فقد بيّن حفيدُ مؤسّس المسجد لشبكة الكفيل قائلاً: "إنّ جدّي جاء من مدينة البصرة جنوب العراق قاصداً الهند، وبنى هذا المسجد ليكون منطلقاً للتبليغ الدينيّ على منهج أهل البيت(عليهم السلام)، وكان طوال قرنٍ من إنشائه مركزاً للهداية في بلدٍ متعدّد الديانات، وها هو اليوم في طور إعادة بنائه يستقبل وفود العتبات المقدّسة ليزداد بركةً".
تعليقات القراء
لا يوجد تعليق
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
المشاركه: