الى

مدينة ليفربول تحتفي بتخريّج دورة قُرآنية أقامها فرع معهد القرآن في لندن ..

لازال العَطاء القرآني متواصل لمعهدِ القرآن الكريم التابع للعتّبة العبّاسيّة المُقدّسة ومن خلالِ فرعهِ في العاصمةِ البريطانيّة لندن ، حيث كثّف خلال هذه الفترةِ من نشاطاته القرآنية وقام بالعديّد من الدورات التخصصّية وغيرها والتي تتمحور حولَ مواضيّع قرآنيه متنوّعة وبطرحٍ جديّد مُستند على روايات وأحاديث للنبيّ وأهل بيته (عليه السلام ) .
ومن هذهِ الدورات الدوّرة التي اختتمت فعاليّتها في حُسينيِّةِ مركز الإمام الرِضا (عليه السلام ) في مدينةِ ليفربول البريطانيّة واحتفى بالمُتخرجيّن الذين نَهلوا من معيّنها .
المُشرف على هذهِ الدورات الشيخ ضياء الدين آل مجيّد الزُبيديّ مُدير مركز علوم القرآن وتفسيره وطبعه في معهد القرآن كان حاضراً ومثّل العتّبة العبّاسيِّة المُقدّسة في هذا الاحتفال وبيّن قائلاً " اسُتهل الحفل بتِلاوة آياتٍ من الذِكر الحكيّم ، بعدها قُمنا بافتتّاح نَدوة قرآنية قدمتُ من خِلالها مواضيّع عده تمحورت حول منهج الثقليّن ، القرآن الكريم والعِتّرة الطاهرة (عليهم السلام) كذلك بَيّنتُ فيها الجهود التي تبذلها العتّبة العبّاسيِّة المُقدّسة لخِدّمةِ القرآن الكريم والعتّرة الطاهرة وعن أبرز مشاريعها القرآنية ".
وأضاف " كما كانت هُناك كلمة للقائِم على هذهِ الدورة قدّم من خلالها شكرهِ وتقديرهِ للعتّبة العبّاسيِّة المُقدّسة لإقامتها هذه الدورات القُرآنية والتي أسهمت في الرقيّ بالمستوى القرآني للمشتركيّن آملاً في الوقتِ نفسه أن تتكرّر مثل هكذا دورات ،وبعدها تم تكريّم المشاركين في الدورة القرآنية بشهادة تقديرية من معهد القرآن الكريم ".

يُذكر أنّ الهدف من افتتاح فرعٍ لمعهد القرآن الكريم في العاصمة لندن هو من أجل تقديم خدماتٍ علميّة في التعلّم والدراساتِ القرآنيّة وفقاً لرؤى ومنهج أئمّة أهل البيت(عليهم السلام)، وليكون منهلاً ورافداً قرآنيّاً يُضاف الى سلسلة فروع المعهد المنتشرة في أغلب محافظات العراق، وليكون باكورةً طيّبةً لافتتاح فروعٍ أخرى خارج العراق.
تعليقات القراء
لا يوجد تعليق
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
المشاركه: