اذاعة الكفيل
منتدى الكفيل
البث المباشر
اتصل بنا
الى

بالتعاون مع الاكاديمية الاوروبية: أكاديمية الكفيل للإسعاف الحربي تقيم دورة متخصصة بحماية الشخصيات..

أقامت أكاديمية الكفيل للتدريب والإسعاف الحربي التابعة للأمانة العامة للعتبة العباسية المقدسة دورةً تدريبيةً خاصةً بحماية الشخصيات، اشترك في هذه الدورة (15) متدربا من قسم حفظ النظام وقسم ما بين الحرمين تم اختيارهم من المتخرجين من الدورات السابقة التي اقامتها الأكاديمية لتنمية طاقات وقدرات المتدربين، في هذا المجال واكسابهم مهارات مهمة.
وحاضر فيها مدربون من الأكاديمية الاوربية وبمنهاج عالمي صمم للبيئات عالية المخاطر كالمكسيك وامريكا الجنوبية بالإضافة للعراق، واستمرت لمدة تسعة أيام بواقع (7 الى 8) ساعات في اليوم الواحد.
شبكة الكفيل العالمية كانت لها وقفة مع أحد المدربين الاوروبيّين ( توماس بيل) والذي تحدث عن هذه الدورة وماهيتها قائلاً :" هذا البرنامج تم تصميمه والعمل فيه ببعض البلدان عالية المخاطر مع بعض الاختلافات المتعلقة بقوانين كل بلد، وهو خاص بالبلدان التي تعاني من مشاكل في حماية شخصياتها الخاصة او العامة او حتى الناس الآمنين، وهو برنامج مكثف جداً".
وأضاف (توماس) : "جوهر وأساس ومفاهيم البرنامج هي نفسها المطبقة في الاكاديمية الأوربية، وتم تطبيقها في العراق مع مراعاة الامكانيات المتوفرة في البلد وظروف الدورة، ومن الجيد أن نذكر ان الطلاب كان لديهم التزام جيد بمناهج الدورة وحيثياتها، الامر الذي دعانا الى ان نسرع ونقلص المدة الزمنية للبرنامج الى تسعة ايام، وذلك لطاقتهم الاستيعابية العالية".
وفي الحديث عن تفاصيل هذه الدورة وما شملته، بيّن المدرب (توماس): "البرنامج مقسم الى ثلاثة اقسام، القسم الأول هو القسم النظري والذي يتكلم على الاطار الفكري، اما القسم الثاني فهو التدريب الجاف والذي يختص بكيفية حماية المسؤول وعملية ادخاله الى السيارة، يأتي بعد ذلك القسم الثالث وهو التدريب التطبيقي الخاص بالتدريب العملي، وبعد ان يتمكن المتدرب من تطبيق الاقسام الثلاثة يقوم بها جميعا بعمل واحد كما هو الان في الدورة".
مضيفاً "وهناك ايضا المرحلة الرابعة وهي ما يختص بالإسعاف الطارئ او الإسعاف الحربي أو المساعدة الطبية الطارئة، وهي من المراحل المهمة جداً في هذه الدورة، وهو جزء لا يتجزأ من مهام عمل المتدرب".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: