شبكة الكفيل العالمية
الى

شعبةُ المرايا والثريّات تباشرُ بحملة إدامةٍ للصحن الشريف

باشرتْ كوادرُ شعبة المرايا والثريّات التابعة لقسم رعاية الصحن الشريف في العتبة العبّاسية المقدّسة، بحملةٍ لإدامة وصيانة المرايا وثريّات الإنارة في حرم وصحن المولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، إضافةً الى مداخل أبواب الصحن المطهّر والتوسعة الجديدة، يأتي ذلك من أجل الحفاظ على جماليّة المرايا والثريّات التي تزيّن المرقد المطهّر للمولى ساقي عطاشى كربلاء (عليه السلام)، من خلال إدامة بريقها وزهوها.

مسؤولُ شعبة المرايا والثريّات الأستاذ هاشم أيوب هاشم بيّن قائلاً: "إنّ ملاكات الشعبة تتمتّع بدرجةٍ عالية من الكفاءة وتعمل بصورةٍ دوريّة على تنظيف مرايا وثريّات مرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، وإعادة تركيب الأجزاء التالفة والمتكسّرة والآيلة للسقوط، لإظهارها بأبهى وأجمل حلّةٍ على مختلف أنواعها وأحجامها".

مشيراً إلى: "أنّ عمليّة الإدامة والصيانة تشمل فتح الثريّات وتبديل المصابيح التالفة وتنظيف الكريستال وإعادتها بشكلٍ جديد إلى العمل".

مبيّناً: "تتضمّن أعمالُ التنظيف إزالة الأتربة من الثريّات والمرايا وتلميعها من خلال تفكيك بعض الأجزاء، واستخدام الموادّ الخاصّة بتنظيف الزجاج، فضلاً عن استعمال بعض الآليّات والرافعات للوصول الى أعلى ارتفاعٍ داخل الصحن الشريف للمولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)".

مؤكّداً: "أنّ مجملَ الأعمال الدوريّة التي يقوم بها كادرُ الشعبة مستمرّةٌ على مدار العام، من أجل حفظ نظافة وجماليّة مرايا وثريّات الحرم والصحن الشريفين، وهي مستمرّةٌ على مدار الساعة ولا يتوانى منتسبو الشعبة عن أيّ مطلبٍ لبلوغ شرف هذه الخدمة".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: