شبكة الكفيل العالمية
الى

وكيلُ المرجعيّة الدينيّة العُليا: في ظلّ الظرف الصحّي إذا لم نستمع إلى تعليمات الجهات المختصّة يؤدّي ذلك الى خطرٍ يصعب تداركه

شدّد وكيلُ المرجعيّة الدينيّة العُليا سماحة السيد أحمد الصافي (دام عزّه) اليوم الجمعة (٢٤ رجب ١٤٤١هـ) الموافق لـ(٢٠ آذار ٢٠٢٠م)، في كلمةٍ توجيهيّة متلفزة على ضرورة الحفاظ على النفس في هذا الوقت الصحّي الحرج والاستماع إلى تعليمات الجهات المختصّة.
وأضاف: "يجب على المواطن أن يحافظ على نفسه، وأن لا يعرّض نفسه الى الهلاك، هذا يأتي من الاستماع إلى تعليمات الجهات المختصّة والتقيّد بها، لأنّه -لا سمح الله- إذا لم نعمل ذلك قد يؤدّي ذلك الى خطرٍ يصعب بعد ذلك تداركه".
مبيّناً: "العالم اليوم في كلّ لحظةٍ تصدر منه إحصائيّات مرعبة، مع أنّ بعض الدول تدّعي نفسها أنّها متقدّمة في هذا الجانب ومع ذلك هذا الفيروس تفشّى فيها بشكلٍ سريع، والبعض سلّم أنّ هذا وباءٌ منتشر، وبدأت النصائح الطبّية تكون قويّة بحسب مخاطر هذا الفيروس وطبيعة إمكانات البلد".

للاطلاع على الكلمة أضغط هنا
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: