شبكة الكفيل العالمية
الى

مزارع العتبة العباسية المقدسة: منتجات تتمتع بثقة وقدرة تنافسية عالية وتحقيقها لأعلى مواصفات الجودة والسلامة العالمية

من المشاريع الاستثمارية التي تبنتها العتبة العباسية المقدسة مشروع (مزارع خيرات أبي الفضل عليه السلام ), ولم تدخر جهداً من أجل رفده بأحدث وسائل التقنيات العلمية الزراعية والمستخدمة في دول العالم بدءاً من البذور والبيوت البلاستيكية ومياه سقيها وطرق مكافحة آفاتها الى غيرها من الأمور، والتي تأتي بالنتيجة النهائية الى جني محصول ذو فائدة وقيمة غذائية .
رئيس مجلس إدارة شركة الكفيل للاستثمار وهي الجهة المسؤولة عن مشاريع العتبة المقدسة الاستثمارية السيد فائز عبد الرسول الشهرستاني بين لشبكة الكفيل " أن هذا المشروع هو أحد المشاريع الاستثمارية المهمة للعتبة العباسية المقدسة في المجال الزراعي، وذلك سعياً منها لدعم الإنتاج الزراعي واستصلاح مساحات واسعة من الأراضي، وللمساهمة في زيادة المنتوج المحلي وتحقيقاً لمبدأ الاكتفاء الذاتي، وتشغيل أكبر عدد من الأيدي العاملة والمختصة بهذا المجال المهم الحيوي والذي شهد في الآونة الأخيرة عزوفاً ملحوظا من قبل المزارعين بسب المعوقات التي تعترض مشاريعهم".
وعن أهم المحاصيل التي تنتجها هذه المزرارع ومميزاتها أوضح المشرف العام على المشروع المهندس الزراعي علي مزعل " المزرعة تنتج العديد من أصناف المحاصيل الزراعية والتي تكون بتماس مباشر مع ما يحتاجه المواطن مثل الطماطم, والباذنجان إضافة إلى الخيار والفلفل وبعض المحاصيل الورقية الأخرى مثل الرقي والبطيخ، وتمتاز جميعها بإنتاجيتها العالية وسرعة النمو والجودة العالية إضافة إلى مقاومتها الأمراض الفايروسية والفطرية وملائمتها مع أجواء العراق، والتي تتفوق على الأصناف المستوردة من حيث الجودة والطعم، والمحلية الخاصة بالعتبة صديقة للبيئة ( (APMوتستخدم فيها الأسمدة العضوية بدل الكيميائية ".
مبيناً" تتم مكافحة الحشرات الزراعية بالأسلوب العلمي، وان التقنية الحديثة المستخدمة في زراعة هذه المحاصيل ساهم بالتغلب على التغيرات الجوية التي تعرض المحصول للتلف، مما ادى الى تمكننا من طرح انتاجنا من تلك المحاصيل في غير موسمها المعهود، وتخضع هذه المنتجات لمعايير الجودة والصحة العالمية والعمل على إجراء فحوصات دورية لها ولمياه الري، ولغرض المحافظة على البيوت البلاستيكية لهذه المزرعة وتوفير مناخ بيئي ملائم لهذه المحاصيل تم أحاطه هذه المزرعة والتي تبلغ مساحتها حوالي 100دونم بمصدات رياح من أشجار النخيل والزيتون".
وأضاف مزعل" منتجاتنا مطابقة لمعايير الجودة المعتمدة لدى الدائرة فيما يتعلق بكافة المنتجات الزراعية وتحقيقها لأعلى مواصفات الجودة والسلامة العامة مما يزيد في قدرته التنافسية العالية في الأسواق المحلية، حيث يحظى بثقة مميزة لدى مختلف الجهات التي تستخدم هذه المنتجات ".
مشيرا" تم في المشروع إنشاء منظومة أروائية ضخمة مزودة بمعدات وأجهزة خاصة لغرض السيطرة على نسب الملوحة الموجودة في مياه السقي، وجعلها بنسب معتدلة وبما يتلائم مع نوعية كل محصول، ووفق طريقة علمية تم أعدادها لهذا الغرض, وأن عملية الري المستخدمة هي عملية الري بالتنقيط، وهي طريقة حديثة واقتصادية في عملية السقي, حيث تم تقسيم البيوت البلاستيكية إلى فضاءات تحتوي على سبع مصاطب زراعية و على شكل خطين، وتمتاز بكفاءة عالية جداً في العزل، وتوفير المناخ المناسب للزراعة، وبما يلائم الأجواء المناخية العراقية، وعن طريق أجهزة تم تزويد كل بيت بهذه المنظومة, لتمنح المزارع التحكم بنوع وجنس المادة المزروعة ".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: