شبكة الكفيل العالمية
الى

وسط حشد كبير وتوزيعٍ للجوائز: العتبة العباسية المقدسة تختتم فعاليات مهرجان أمير المؤمنين الثقافي السنوي الأول في مدينة لكناو الهندية

جانب من حفل الختام
وسط حضور جماهير كبير ومن مختلف الأطياف الهندية، اختتمت مساء يوم الأثنين 17 رجب الأصب 1434هـ الموافق 28 آيار 2013م وفي اكبر حسينية في العالم، حسينية امام بارا، فعاليات مهرجان أمير المؤمنين الثقافي السنوي الأول والذي أقامته ورعته العتبة العباسية المقدسة في مدينة لكناو عاصمة ولاية اوتار برادش الهندية، وتحت شعار (أمَير المؤمَنين.. وصي الرسالة وأمير الأمة) وبمناسبة ذكرى ولادة الإمام علي عليه السلام .
وشهد ختام المهرجان إقامة حفل توزيع جوائز المسابقة الفكرية، والتي أقيمت ضمن فعاليات المهرجان وطيلة خمسة أيام، حيث تم أجراء القرعة خمسة مرات، بواقع مرة لكل سؤال فيما بين المشاركين فيه، بعد أن تم فرز الإجابات الصحيحة وحسب قانون المسابقة.
استهلت هذه الفقرة بتقديم شرح وتعريف بهذه المسابقة والآلية المتبعة فيها، اضافة للجوائز والتي بلغت 400 جائزة موزعة على خمسة أيام وبواقع 80 جائزة يومياً، تتكفل العتبة العباسية المقدسة بنفقه زيارة الفائزين الأول لعتبات كربلاء المقدسة والبالغ عددهم عشرة أشخاص.
القائمون على المهرجان قالوا بان الهدف من اقامة المسابقة الفكرية هو انضاج الفكر الديني في عقول وضمائر النشئ الاسلامي الجديد، وتوسيع دائرة البحث الفكري للوصول للحقائق، كذلك نشر العقائد الحقة فيما يخص ولاية أمرة المؤمنين واميرها الأول علي عليه السلام.
ومن الجدير بذكره أن مهرجان أمير المؤمنين الثقافي السنوي الأول قد أحتوى على العديد من الفعاليات منها إقامة معرض لنتاجات العتبة العباسية المقدسة الفكرية والثقافية والمترجمة بلغة الأوردو، إضافة للمسابقة الفكرية، ومعرضي الصور الخاص بعتبات العراق المقدسة ومراحل هدم وبناء قبر الإمام الحسين عليه السلام (صور ثلاثية الأبعاد)، كذلك فتح نافذة الزيارة بالإنابة وعن طريق موقع الكفيل بلغة الأوردو والذي تم افتتاحه خلال المهرجان، ناهيك عن قيام وفد عتبات كربلاء المقدسة المشارك بهذا المهرجان بالعديد من الزيارات للمدارس والحوزات العلمية ومكاتب المراجع والشخصيات الدينية الموجود في مدينة لكناو الهندية، ولاقت هذه الفقرات المتنوعة والتي تعد من الإضافات الجديدة للمهرجانات استحسان ومقبولية كل من شارك بها وحضرها .
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: