شبكة الكفيل العالمية
الى

حيّ على العزاء: شبّاك مرقد أبي الفضل العبّاس (عليه السلام) يتوشّح بكسوة العزاء العاشورائيّ

اتّشح الشبّاكُ المطهّر لمرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) بكسوة العزاء العاشورائيّ، تعبيراً عن الحزن والأسى الذي حلّ بأهل البيت(عليهم السلام) في هذا الشهر الأليم، حيث استشهاد سبط الرسول وريحانته وفلذة كبده الإمام الحسين(عليه السلام) وأهل بيته وأصحابه، وذلك ضمن برنامج الاستعدادات الجارية لاستذكار الفاجعة العظيمة في واقعة الطفّ الخالدة، وقد تشرّفت بوضع هذه الكسوة ملاكاتُ شعبة الحرم الشريف في العتبة العبّاسية المقدّسة.
خُطّت على هذه الكسوة التي صُنعت من القماش الفاخر وتحيط بالشباك الشريف من جهاته الأربع، عباراتٌ كانت كما يلي:
- جهة باب الشبّاك الشريف كُتبت عليها عبارة (يا حامي خدر الفواطم)، وقد وُضعت الى الأعلى (الأفريز الذهبي)، وفي سقفه خُطّت عبارة (السلام عليك يا باب الحوائج).
- جهة القبلة كُتبت عليها عبارة (السلام عليك أيّها العبد الصالح المطيع لله ولرسوله ولأمير المؤمنين والحسن والحسين)، وتعتليها عبارة (السلام عليك يا ساقي عطاشى كربلاء).
- الجهة التي تقابلها كُتبت عليها عبارة (السلام عليك يابن أوّل القوم إسلاماً وأقدمهم إيماناً وأقومهم بدين الله)، تعتليها عبارة (السلام عليك يا ساقي عطاشى كربلاء).
- الجهة المقابلة لباب الشبّاك خُطّت عليها عبارة (السلام عليك يا قمر بني هاشم)، تعتليها عبارة (السلام عليك يا حامل اللواء).
وقد لُوّنت هذه العبارات باللّون الأصفر محاطةً بأشرطةٍ زخرفيّة.
من جهةٍ أخرى فقد سادت معالمُ الحزن والأسى على جميع أروقة العتبة العبّاسية المقدّسة، وغطّت جدرانها بالسواد وبقياساتٍ مختلفة، لتعبّر في مجملها عن معالم الحزن والأسى لإحياء ذكرى عاشوراء وبعباراتٍ عزائيّة متعدّدة، إضافةً الى نشر السواد على مئذنتي المرقد الطاهر، التي خُطّت عليها ألقاب أبي الفضل العبّاس(عليه السلام).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: