شبكة الكفيل العالمية
الى

جهود كبيرة يبذلها قسم الآليات التابع للعتبة العباسية المقدسة خلال أيام زيارة الأربعين 1435هـ (تقرير مصور) .

سيارات نقل الزائرين
يبذل قسم الآليات التابع للعتبة العباسية المقدسة جهوداً كبيرة من أجل نقل الزائرين العائدين إلى مناطق سكانهم خلال أيام زيارة الأربعين 1435هـ.
عدسة شبكة الكفيل تجوّلت بين مناطق القطع المروري وعلى مختلف مداخل مدينة كربلاء المقدسة ووجدت أن مئات من العجلات التابعة للعتبة المقدسة وكذلك العجلات التي استأجرتها لنقل الزائرين مجاناً قد وقفت بطوابير طويلة من أجل نقل الزائرين .
ويأتي عمل هذه الآليات ضمن خطة خاصة بزيارة الأربعين 1435هـ أعدّها قسم الآليات في العتبة المقدسة تعدّ الأكبر من نوعها، وشهد لها القاصي والداني .
ويأتي هذا العمل الكبير والحرص على مواصلة الليل بالنهار، من منطلق المسؤولية والواجب الأخلاقي لرجال وهبوا ما يجودون به من أجل خدمة الزائر الوافد إلى كربلاء المقدسة لإحياء الزيارة الأربعينية للإمام الحسين(عليه السلام)، وتذليل كل عقبة تواجه الزائرين.
وتعدّ مسألة نقل الزائرين العائدين إلى ديارهم سالمين هي الشغل الشاغل لكل شخص يقصد كربلاء المقدسة، لذا كانت لقسم الآليات جهود كبيرة في وضع خطة مرنة تتعامل مع الوضع الميداني لتواجد الزائرين، من خلال إشراك المئات من العجلات التابعة للقسم المذكور أو العجلات المستأجرة.
ومن الجدير بالذكر أن قسم الآليات يكون له جهد استثنائي وملحوظ لنقل الزائرين خلال أيام الزيارات المليونية.
تعليقات القراء
1 | الحاج عباس قصاب | الاحد 05/01/2014 | لبنان
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الحمد لله على ما هدانا الحمد لله على وﻻيتي ﻷمير المؤمنين وأوﻻده المعصومين اللهم ﻻ تجعله آخر العهد مني لزيارتهم وﻻ تحرمنا هذه المشاهد المقدسة برحمتك يا ارحم الراحمين
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: