شبكة الكفيل العالمية
الى

متحف الكفيل يقيم الدورة الثانية في توثيق وخزن المقتنيات التراثية..

الدورة
أقام متحفُ الكفيل للنفائس والمخطوطات التابع للعتبة العباسية المقدسة دورتَه التخصصية الثانية لكادر الهيأة العامة للتراث والآثار التابعة الى وزارة السياحة والآثار العراقية.
وتضمّنت هذه الدورة التي استمرّت على مدى خمسة أيام طرائق لتوثيق وصيانة السجاد وطرائق المحافظة عليه، فضلاً عن الآليات المتّبعة في الصيانة الوقائية للمقتنيات الأثرية والتراثية.
وتأتي هذه الدورات التخصصية في إطار التعاون المستمرّ بين العتبة العباسية المقدّسة وهيأة التراث والآثار من أجل اكتساب وتبادل الخبرات بما يساهم في اكتساب الكوادر العراقية الخبرة الجيدة، وللحديث عن هذه الدورة تحدّث لشبكة الكفيل العالمية رئيسُ قسم المتحف الأستاذ صادق لازم: "أُقيمت هذه الدورة وفقاً للتعاون المستمر بين العتبة العباسية المقدسة والهيأة العامة للتراث والآثار من أجل تبادل المعلومات والخبرات والاستفادة من خبرات كوادر متحف الكفيل الذين يمتلكون خبرات ممتازة جداً في صيانة وإدامة السجاد وجميع النفائس، بالإضافة الى أنّ الهيأة المذكورة أبدت رغبتها في الاستفادة من تجربة العتبة المقدسة فيما يخصّ خزن نفائس متحف الكفيل والآليات المتّبعة في الحفاظ عليها".
وأضاف: "زارت مديرُ عام دائرة التراث الدكتورة فوزية المالكي متحفَ الكفيل للنفائس والمخطوطات وشاهدت الإمكانيات والخبرات الموجودة لدى كادر المتحف، فطلبت إدخال كوادرهم بدورات، فتمّت الموافقة على إقامة هذه الدورة وتهيئة كافة الأمور اللوجستية الخاصة بإقامتها، وتمّ بالفعل إدخالهم في الدورة على مجموعتين، على أن يكون التركيز في هذه الدورات على عدّة أبواب مهمة، منها الجرد والتوثيق لمخزونات المتحف التراثية وكيفية عمل قاعدة بيانات لها، بالإضافة الى طرق الخزن والصيانة وخصوصاً صيانة السجاد".
يُذكر أنّ العتبة العباسية المقدسة تُقيم وترعى العديد من الدورات والندوات وفي مختلف الاختصاصات ومنها هذه الدورة، وذلك من أجل المساهمة في رفع ‏المستوى الثقافي والعلمي لمنتسبيها بصورة خاصة ولباقي الشرائح بصورة عامة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: