شبكة الكفيل العالمية
الى

بأكف مرفوعة بالدعاء لاستقرار العراق.. حشود المؤمنين تؤدي صلاة العيد عند مرقد أبي الفضل العباس عليه السلام

وسط دعوات بقبول الأعمال، وفي مشهد إيماني كبير غلب عليه عاملا الروحية والانقطاع الى الله تعالى، احتضنت الرحاب القدسية لصحن ابي الفضل العباس عليه السلام صباح اليوم الثلاثاء 1 شوال 1435 هـ الموافق 29 تموز 2014 م صلاة عيد الفطر المبارك.
وأقيمت هذه الصلاة المباركة على شكل وجبات تناوب على إمامتهم أكثر من إمام ابتدأها الشيخ صلاح الكربلائي رئيس قسم الشؤون الدينية في العتبة العباسية المقدسة ، وقد تضرع المصلون خلال صلاتهم بأن يعم الأمن والأمان على ربوع العراق، وأن يعود العيد المقبل وهو ينعم بهذه النعمة التي يحاول الإرهابيون والتكفيرون من أعداء الإسلام والإنسانية أن يسلبوها منه.
هذا وقد شهد صحن العقيلة زينب عليها السلام (مجاور لمرقد ابي عبد الله الحسين عليه السلام) إقامة صلاة العيد كذلك، هذا وقد شهدت محافظة كربلاء المقدسة توافد جموع مؤمنة ومن الليلة الماضية؛ وذلك لزيارة مرقدي الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس عليهما السلام والتي تعد من الأعمال المستحبة لليلة العيد ونهارها.
يذكر أن العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية قد أعدتا خطه أمنية وخدمية خاصة بأيام العيد المباركة، واستنفرت طاقاتهما كافة لاستقبال زوار الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس عليهما السلام من أجل تقديم أفضل الخدمات لهم بهذه المناسبة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: