شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبةُ العباسيةُ المقدّسة حاضرةٌ في فعاليات معرض بغداد الدوليّ للكتاب..

جناح العتبة المقدسة
ضمن سلسلة مشاركاتها في معارض الكتاب الدولية شاركت العتبةُ العباسية المقدّسة متمثّلةً بقسم الشؤون الفكرية والثقافية فيها جنباً الى جنب مع العديد من دور النشر العالمية والمحلّية في فعاليات معرض بغداد الدوليّ للكتاب، والمقام على أرض معرض بغداد الدوليّ تحت شعار: (الرأي لصاحبه والمعرفة للجميع) للفترة من (16) ولغاية (26) من نيسان (2015).
حيث يُعدّ معرض بغداد الدوليّ للكتاب والمشاركة فيه من ضمن أجندة قسم الشؤون الفكرية والثقافية، فهو يدأب عليها لكونه من المحافل الثقافية الدوليّة المهمّة، ويعدّه فرصةً من أجل التعرّف على ما ينتجه الآخرون والتعريف بما تُنتجه العتبةُ المقدّسة من نتاجٍ فكريّ وثقافيّ، إضافةً الى مواكبة الحركة الفكرية والعلمية والثقافية والاطّلاع على آخر ما توصّلت اليه باقي دور ومؤسسات النشر العربية والمحلّية والدولية، ويُعدّ من أهمّ النوافذ التي يتمّ من خلالها التواصل والاطّلاع على هذه الدور ممّا يسهم في تنمية الآفاق الفكرية.
ووصل عدد العنوانات التي احتواها جناحُ العتبة المقدّسة الى أكثر من (122) عنواناً مختلفاً في الشكل والمضمون وبما يتلاءم وروّاد المعرض وجميعها من نتاجات شعب ووحدات قسم الشؤون الفكرية والثقافية، كذلك تمّ عرض مجموعة من الأعمال الفنية كالصور المطبوعة على الزجاج والخزف وألواح الخشب وعرضها للجمهور وبأحجام وأشكال مختلفة.
وقد شهد جناحُ العتبة العباسية المقدّسة ومنذ أيامه الأولى إقبالاً ملحوظاً وعدّه الكثيرُ من الزائرين بأنّه فريد؛ لأنّه يهدف الى إبراز النتاجات والخبرات الثقافية التي تزخر بها ‏العتبة العباسية المقدّسة من خلال عرضها المتنوّع الذي انفردت به العتبة المقدّسة، وقد أُتيح لزائري المعرض الاطّلاع على ‏هذه الإنجازات عن كثب.
يُذكر أنّ هذه الدورة من المعرض تنظّمها مؤسّسة العارف للطباعة والنشر بالتعاون مع الشركة العامة للمعارض والشركات التجارية العراقية واتّحاد الناشرين العراقيّين، وإنّ عدد الشركات المشاركة لهذا العام بلغ (120) دار نشر لـ(12) دولة، ومن هذه الدول (لبنان، سوريا، الأردن، مصر، الإمارات، إيران، الهند، الولايات المتحدة الأمريكية...) ومن ضمن الفعاليات الثقافية والأدبية المصاحبة للمعرض ستُعقَدُ الجلساتُ والندوات إضافة إلى توقيع الكتب لمؤلّفيها.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: