شبكة الكفيل العالمية
الى

فرقةُ العبّاس(عليه السلام) القتالية تزفّ اثنين من شهدائها الأبرار الملبّين لنداء المرجعية والوطن..

بكلّ فخرٍ واعتزازٍ وعزيمةٍ لا تلين مستمدّة من نبراس الشهادة ومؤسّسها الإمام الحسين(عليه السلام) شيّع أبناءُ فرقة العباس(عليه السلام) القتالية اثنين من شهدائها الأبرار وهما كلٌّ من الشهيد ((سيف سعد محمد القيسي)) والشهيد ((زياد طارق محسن السيلاوي)) لينضمّوا الى كوكبة الشهداء الذين ضحّوا بدمائهم الطاهرة، وهم يدافعون عن حياض وتربة هذا الوطن الغالي والذود عنه وهو يقارع قوى الضلال والتكفير امتثالاً لأمر مرجعيتهم الدينية في الدفاع عن العراق ومقدّساته، وبأنفسٍ أبت إلّا أن تواسي بالدماء سيّدَ الشهداء وأخاه أبا الفضل العباس(عليهما السلام).

وقد نالا شرف الشهادة في قرية البشير من قاطع آمرلي بعد أن قارعا داعش وعصابته في أغلب المعارك التي خاضتها فرقة العباس(عليه السلام) القتالية وأذاقاه الهزيمة والإذلال وواجها الموت بقلوبٍ يملأُها الإيمان بالله تعالى وبقدره، وعقيدةٍ راسخة ومحبّةٍ لهذه الأرض المقدّسة والطاهرة، وأُجريت لهما مراسيم الزيارة وصلاة الجنازة ابتداءً في الصحن الحسينيّ الشريف بعدها حُمِلَت الجثامين الطاهرة على أكفّ المشيّعين الى مرقد أبي الفضل العباس(عليه السلام) مروراً بساحة ما بين الحرمين الشريفين، حيث جرت قراءة زيارة أبي الفضل(سلام الله عليه) إضافةً لزيارة الإمام الرضا(عليه السلام) وزيارة صاحب الزمان(عجل الله فرجه الشريف) نيابةً عنهما، ليتوجّهوا بهما بعد ذلك الى مثواهما الأخير في مقبرة وادي السلام في كربلاء المقدّسة.
تعليقات القراء
1 | عبدالعزيز محمود فليح حسن البياتي | 27/04/2015 | العراق
رحمهم الله واسكنهم فسيح جناته خادمكم/عبدالعزيز محافظة/ديالى
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: