الى

فرقةُ العباس(عليه السلام) القتالية تنتظر ساعة الصفر لتطهير مناطق متاخمة لقضاء الدجيل..

أنهت فرقةُ العباس(عليه السلام) القتالية كافة استعداداتها اللوجستية والقتالية للبدء بصفحةٍ جديدةٍ لتطهير ما تبقّى من الأراضي المغتصبة من قبل عصابات داعش الإرهابية في قاطع صلاح الدين وفي المناطق الواقعة شمال غربيّ قضاء الدجيل، وهي مناطق ذات جغرافية وعرة استغلّتها العصابات التكفيرية ظنّاً منهم أنّها ستكون ملاذاتٍ آمنةً لهم، لكن بهمّة الغيارى من أبناء فرقة العباس(عليه السلام) الأبطال وباقي القوّات الأمنية وفصائل الحشد الشعبيّ لم ولن يبقى شبرٌ آمن لهؤلاء الجرذان.
وسبقت هذه الاستعدادات والتحضيرات مهامّ استطلاعية واستخبارية بالتنسيق مع قيادة عمليات صلاح الدين قامت بها قيادات الفرقة، واستطاعت أن تكوّن قاعدة بيانات متكاملة عن هذه المناطق التي تعتبر جيوباً داعشية تقوم بين الحين والآخر بمحاولاتٍ فاشلة في التعرّض للقوات الأمنية المرابطة هناك.
وخلال هذه الجولة الميدانية التقى المشرفُ على الفرقة المقاتل ميثم الزيدي بقطعات الفرقة المتجحفلة في هذا القاطع وكانت له لقاءاتٌ بهم على مستوى الضباط والمراتب، ووجد فيهم الهمّة والروحية القتالية العالية التي تُعَدّ العامل الرئيس لتحقيق النصر المؤزّر على أعداء الدين والوطن إن شاء الله تعالى، وكانت الاستعدادات لخوض غمار هذه المعركة جيّدة ومتلائمة مع حجم المعركة القادمة.
تعليقات القراء
1 | علاء | 09/05/2015 | United Kingdom
منصورين بحق النبي وال البيت سلام الله عليهم
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: