شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبتان المقدّستان الحسينية والعباسيّة تكرّمان شيوخ المجاهدين الملبّين لنداء المرجعية بالدفاع عن العراق ومقدّساته..

أحد المكرمين
جميلٌ جدّاً أن ترى تجسيداً ماثلاً للعيان لتلك الصفوة من أنصار الحسين(عليه السلام) يوم الطفّ ولاسيّما الطاعنون في السنّ منهم، ونعني بهم الشَيَبة الأكارم من المجاهدين في صفوف الحشد الشعبيّ المقدّس، والذين لم تنسَهم العتبتان المقدّستان الحسينية والعباسية حيث أفردت لهم فقرةً خاصّة بتكريمهم في مهرجان ربيع الشهادة، هذا الربيع الذي ظلّ دائمَ الخضرة ولم يعتوره خريفٌ ولم تتساقط أوراقه النضرة ولم تيبس أشجاره وأزهاره الغنّاء لأنها ما زالت تُروى بدماءٍ زكيةٍ نقيةٍ طاهرة.
وكرّمت الأمانتان العامتان للعتبتين المقدّستين الحسينية والعباسية عن طريق أمينيها العامَّيْن ثلّةً من كبار السنّ من أبطال الحشد الشعبيّ المقدّس، كما ثمّنت تضحيات هؤلاء الرجال البواسل الذين لم يقف تقدّمهم في العمر وأحياناً الأمراض وصعوبة المعيشة حائلاً وحاجزاً أمام تلبيتهم نداء المرجعية الدينية العُليا ونخوة الوطن فهبّوا يسابقون الشباب والفتية الى سوح شرف الدفاع عن المقدّسات وقدّموا طوابيراً من الشهداء والمعاقين.
المكرَّمون بدورهم أشادوا بهذه الفعالية التي أدخلت السرور الى قلوبهم عادّين هذا التكريم وهذه الحفاوة باللقاء تكريماً من قبل الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس(عليهما السلام) ودافعاً من أجل بذل المزيد والمزيد لهذا الوطن في الدفاع عنه وعن مقدّساته.والمكرّمون هم كلٌّ من:
1- حسين خرنوب عبيد/ من مواليد (1937م).
2- مهدي كشاش رغيف/ من مواليد (1941م).
3- ياسر جودة جبر/ من مواليد (1942م).
4- معن فاخر نعمة الموسوي/ من مواليد (1950م).
5- محسن سعدون دليف/ من مواليد (1956م).
6- حكمت مهدي جابر/ من مواليد (1960م).
7- كاظم بعيون عبد/ من مواليد (1955م).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: