شبكة الكفيل العالمية
الى

معهدُ القرآن الكريم يُكرّم المشاركين في مسابقة المقال القرآنيّ..

جانب من حفل التكريم
كرّم معهدُ القرآن الكريم التّابع لقسم شؤون المعارف الإسلامية والإنسانية في العتبة العبّاسية المقدّسة الطلبة الجامعيّين المشاركين في مسابقة المقال القرآنيّ الأوّل التي أطلقها المعهد قبل مدّة، وتعتبر هذه المسابقة ضمن المسابقات التخصّصية التي تُقيمها وترعاها العتبةُ العباسيّة المقدّسة من خلال أقسامها، وذلك من أجل خلق حالةٍ من التواصل والاتّصال الفكريّ والثقافيّ بينها وبين فئات وطبقات المجتمع، وتُعدّ هذه المسابقة القرآنية إحدى تلك المسابقات التي ستكون باكورةً لمسابقاتٍ قرآنية مستقبلية أكثر وأشمل كالتقرير والتحقيق والاستطلاع القرآنيّ لكون أنّها في هذه السنة اقتصرت على أربع جامعاتٍ عراقية وذلك لقصر وقت المسابقة والإجراءات التحضيرية الخاصة بها.

مديرُ معهد القرآن الكريم الشيخ جواد النصراوي خلال كلمته التي ألقاها في حفل التكريم بيّن قائلاً: "حرصاً منّا على إضافة أقلام جديدة للساحة الكتابية أقام المعهدُ هذه المسابقة الكتابيّة القرآنية الأولى من أجل ربط الشباب بالقرآن الكريم وبالتالي السير على هذا النهج القويم، وإنّ من النعم التي أنعم بها الله تعالى والتي قد لا تكون ظاهرةً للعيان هي نعمة قوّة البيان، فهي نعمةٌ كبيرةٌ ومهمّة". كما شكر النصراوي الطلبة الذين شاركوا في هذا المشروع المبارك.

الجدير بالذكر أنّ الإعلام القرآنيّ في معهد القرآن قد وضع خطّةً إعلاميةً قرآنية تهدف الى تنشيط الحراك الإعلاميّ القرآنيّ والعمل على نشر ثقافةٍ قرآنية بطرق وأساليب عصرية حديثة واستهداف كافة طبقات المجتمع قرآنياً ومنها طبقة الجامعات والمعاهد العراقية.

الطلبة المشاركون عبّروا عن سعادتهم لمشاركتهم في هذه المسابقة التي عملت على إخراج مكنوناتهم القرآنية وإظهارها.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: