شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبة العباسية المقدسة تشارك في معرض طهران الدولي للكتاب 2011

جانب من جناح العتبة
جانب من جناح العتبة
كما هو دأبها بالتواصل مع نظرائها في بلدان العالم المختلفة وداخل العراق، وسعياً منها لنشر الفكر المحمدي الأصيل فقد شاركت العتبة العباسية المقدسة ومن خلال قسم الشؤون الفكرية والثقافية فيها في معرض الكتاب الدولي الرابع والعشرين في طهران، والذي يستمر لعشرة أيام .

وقد تحدث للكفيل مسؤول جناح العتبة المقدسة الأستاذ رضوان السلامي قائلاً " تعد هذه المشاركة الخامسة للقسم المذكور في هذا المعرض، منذ دورته العشرين، وهي هذا العام 2011م , وقد شاركت أكثر من 4000 دار نشر أجنبية بينها عشرات دور النشر العراقية والعربية، ومنها منشورات العتبة الكاظمية المقدسة من العراق ".

مبيناً " وقد شارك القسم المذكور مع نظيره وقسم الإعلام فيها وقسم الثقافة والإعلام في العتبة الكاظمية المقدسة".

وعن جناح العتبة المقدسة فقد بين الأستاذ رضوان " احتوى جناح العتبة العباسية المقدسة على المؤلفات الدينية والثقافية العامة الصادرة من وحدة الدراسات ووحدة الجريدة في شعبة الإعلام في القسم، ومنها العديد من السلاسل الثقافية المتنوعة، كسلسلة المشتركات الفقهية بين السنة والشيعة، وسلسلة دليل المحاور، وسلسلة سبل الرشاد، وتم توزيع بعض المطويات التعريفية، كما ضم الجناح ألبومات وملصقات من تصاميم مبدعي القسم المذكور، وبالنسبة لنشاطات العتبة المقدسة، كان الحضور للمجلة المتألقة (صدى الروضتين)، وكان للطفل حصة ببعض الإصدارات القصصية، ومجلة (الرياحين) الخاصة بهم، فيما كان للمرأة والأسرة مشاركة من خلال مجلة (رياض الزهراء)، وفيما يخص الشباب كان الحضور لمجلة (عطاء الشباب) الخاصة بالثقافة العامة، والشبابية خصوصاً ".

مضيفاً "وشاركت وحدة التصوير والإنتاج المرئي في شعبة الإعلام في القسم المذكور ببعض صورها المطبوعة على أوراق التصوير الفني، وبأحجام كبيرة والتي عرضت للجمهور وقد اُتيح لهم اقتناؤها بأسعار مخفضة جداً، مع ملصقات صغيرة وكبيرة لمشاريع العتبة التي أبدعتها أيدي العراقيين من أبناء العتبات المقدسة".

وبيّن الأستاذ رضوان أيضاً مشاركة شعبة الانترنت في الجناح فقال: " شاركت الشعبة من خلال عرض الموقع الرسمي للعتبة العباسية المقدسة (www.alkafeel.net) (الكفيل) بالغة العربية والانكليزية والفارسية وكذلك الموقع الخاص بالعتبة العسكرية المقدسة والذي أنجزته كوادر هذه الشعبة أمام الزوار ليتاح لهم تصفحه مباشرة (On line)، أو بطريقة التصفح بشكل مغلق (Off line) في أوقات عدم تواجد خدمة الإنترنت في الجناح".

مضيفاً " وعرض الجناح إصداري شعبة الإنترنت السنويين، وهما التقويم المصور الجداري وهو الآن لعام 2011م، ومفكرة الكفيل السنوية الثقافية المتنوعة لعام 2011م، وتوزيع كارتٍ يُعرّفُ بالموقع الرسمي، كما وزعت لزائري الجناح هدية، هي عبارة عن صورة للعتبة العباسية المقدسة مع عبارات إعلانية عن إنجازات العراقيين في بناء وتطوير العتبة المقدسة، وتعريف بالموقع ".

وأضاف "وأبدى الكثير من الزائرين إعجابهم الشديد بنتاجات القسم التي تضمنت أيضاً عرضاً لجزء من الفلم الإسلامي التأريخي المتحرك المصنع بطريقة الرسم الثلاثي الأبعاد باستخدام برنامج (3DMAX) والذي أنتجته شعبة الانترنت، بكوادرها العراقية المؤمنة، والذي يعتبر الأول من نوعه داخل العراق، بعد نتاجات عراقية خارج العراق من هذه التقنية".

يذكر أن للعتبة العباسية المقدسة مشاركات متعددة في معارض ومهرجانات داخل وخارج العراق حيث يشهد جناحها إقبالاً متزايداً من الجمهور، وزيادة في عدد الإصدارات في كل معرض عن سابقه، وهذه هي المشاركة الرابعة لها على التوالي في معرض طهران الدولي، علماً أن مشاركة العتبة العباسية المقدسة ممثلة بمؤسستها الفكرية والثقافية، إنما تأتي لبيان الحركة العمرانية والنهضة العلمية لهذه البقعة المقدسة، حيث أسست إدارة العتبة المقدسة - بعد عودة الشرعية لها - بنية تحتية وهيكلية فنية وإدارية وثقافية لم تكن موجودة قبل التاسع من نيسان 2003م.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: