شبكة الكفيل العالمية
الى

منتسبو العتبة العبّاسية المقدّسة يعزّون الإمام الحسين(عليه السلام) بذكرى شهادة الإمام الكاظم(سلام الله عليه)..

الموكب في صحن الإمام الحسين عليه السلام
بقلوبٍ ملؤها الحزن والأسى انطلق بعد ظهر اليوم الثلاثاء (25رجب 1437هـ) الموافق لـ(3آيار 2016م) موكب خَدَمَة العتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية لإحياء ذكرى استشهاد الإمام موسى بن جعفر(سلام الله عليهما)، حيث كانت بداية انطلاق الموكب من داخل حرم أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) مروراً بساحة ما بين الحرمين الشريفين قاصدين حرم سيد الشهداء الإمام الحسين(عليه السلام) وأثناء المسير صدحت حناجرُ المعزّين بعبارات الحزن التي تبيّن عظم المصيبة، وعند وصولهم كان في استقبالهم خَدَمَة العتبة الحسينيّة المقدّسة ليُعقَدَ مجلسُ العزاء في الصحن الحسينيّ الطاهر، وتضمّن إلقاء العديد من القصائد والمرثيّات التي تبيّن عظمة هذه الفاجعة الأليمة.
كما شارك في هذا الموكب عددٌ من الزائرين المتواجدين في كربلاء المقدّسة الذين جاءوا لإحياء هذه المناسبة العظيمة عند قبر الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس(عليهما السلام).
من جانبٍ آخر لا زالت مواكب العزاء تتوافد على العتبة الكاظمية المقدّسة لإحياء مراسيم ذكرى استشهاد باب الحوائج الإمام موسى الكاظم(عليه السلام ) قادمةً من مختلف المحافظات العراقية وهم يرفعون رايات الحزن وشعارات الأسى بهذا المصاب الجلل وحناجرهم تصدح بعبارات الرثاء مؤكّدين على تمسّكهم بفكر ونهج أهل البيت(عليهم السلام) النيّر الذي أصبح منهجاً للبشرية جمعاء، حيث شهد الصحن الكاظميّ الشريف إقامة العديد من مجالس العزاء إحياءً لهذه الفاجعة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: