شبكة الكفيل العالمية
الى

برعاية العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية انطلاق فعاليات مؤتمر الإمام الحسن المجتبى عليه السلام العلمي الثالث

جانب من حفل الأفتتاح
أحياء لذكرى شهادة الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام) وبرعاية الأمانتين العامتين للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية، انطلق صباح اليوم الأحد المصادف ( 5صفر 1438هـ) الموافق لـ(6تشرين الثاني 2016م) النسخة الثالثة من مؤتمر الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام) العلمي الدولي بجامعة بابل، والذي تقيمه الهيئة العليا لمشروع الحلة مدينة الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام) وبالتعاون مع كلية التربية للعلوم الإنسانية بجامعة بابل، ومركز العميد الدولي للبحوث والدراسات التابع لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العباسية المقدسة، وذلك تحت شعار: ( سيرة الإمام الحسن المجتبى عليه السلام سبيل نجاة وإشراقة نصر آت ) والذي سيستمر ليومين بمشاركة وحضور باحثين من داخل وخارج العراق.

استهل حفل الافتتاح الذي احتضنته قاعة الشهيد الصدر (قدس) في جامعة بابل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم وقد شهد حضوراً واسعاً لشخصيات اكاديمية وباحثين ومتخصصين، بالإضافة لوفود مثلت العتبتين المقدستين وجهات دينية ومؤسساتية أخرى، مضافاً إلى جمع كبير من طلبة الكلية وباقي الكليات الأخرى التابعة للجامعة.

شهد الحفل عدة فعاليات متنوعة، تقدمتها كلمة ترحيبية وتعريفية بالمؤتمر ألقاها عضو اللجنة التحضرية للمؤتمر الأستاذ حسن الحلي.

تلتها كلمة العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية ألقاها بالنيابة السيد عدنان الموسوي، مؤكداً فيها على ضرورة احياء مناسبات ائمة اهل البيت عليهم السلام في مؤسسات وحواضن العلم والمعرفة واقامة المهرجانات والمؤتمرات والتي منها هذه المؤتمر والذي يسلط الضوء على أحد الأئمة الأطهار عليهم السلام ألا وهو الإمام المظلوم الحسن المجتبى عليه السلام، موضحاً: أن هذا المؤتمر هو بمثابة مواساة من قبل خدمة العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية للإمام الحسن عليه السلام وإن رعاية العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية لهذه المؤتمرات العلمية مستمرة وكثيرة؛ لأن أهل البيت هم أهل العلم والفكر وحملة الرسالة وبرعايتهم وببركاتهم وأنفاسهم يُنهل العلم؛ لأنهم الطريق الى الله عز وجل وعن طريقهم نصل إليه الله تعالى، مختتماً: "حياة الإمام الحسن عليه السلام فيها العديد من الجوانب العلمية المشرقة ونحن لا نستطيع ان نحيط بها بكافة جوانب حياته الشريفة، والأمل معقود على الأخوة الباحثين من خلال بحوثهم على ما تيسر من هذه الجوانب، فالشكر لكل من يعمل على اعلاء كلمة الحق التي هي كلمة أهل البيت عليهم السلام".

بعدها كانت هناك كلمات للأستاذ الدكتور رياض العميدي عميد كلية التربية للعلوم الإنسانية، ومشاركة شعرية للشعر نوفل ابو رغيف وقصيدة للأستاذ معن غالب سباح، ومحاضرة للدكتور سرحان جفات بعنون ( الإمام الحسن عليه السلام تبصرة في انساق الإمامة والسياسة).

عضو اللجنة لتحضرية للمؤتمر المهندس حسن الحلي بين من جانبه لشبكة الكفيل: "إن المؤتمر تميز هذا العام بمشاركة عدد كبير من الكتّاب والباحثين، حيث وصل عدد البحوث العلمية المشاركة في المؤتمر إلى قرابة (90) بحثاً، رشح منها (44) بحثاً ستلقى خلال جلسات المؤتمر الذي يستمر على مدى يومين.

انطلقت بعد ذلك فعاليات الجلسات البحثية للمؤتمر والتي توزعت على قاعات عدة، وبحسب كل محور من محاور المؤتمر الخمس: (محور الدراسات القرآنيةوالعقائدية، محور الدراسات اللغوية، محور الدراسات التربوية والنفسية، محور الدراسات باللغة الإنكليزية).
تعليقات القراء
1 | أ.د.حاتم جاسم عزيز | 07/11/2016 | العراق
دعواتنا لكم بدوام الموفقية وأسعدنا بالمشاركة بهذا المحفل العلمي .......
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: