شبكة الكفيل العالمية
الى

مضيفُ العتبة العبّاسية المقدّسة يشرع بتقديم خَدَماته للزائرين..

شرع المضيفُ الخارجيّ للعتبة العبّاسية المقدّسة الواقع على الطريق الرابط بين محافظتي النجف وكربلاء بتقديم خَدَماته للزائرين الذين يأتون سيراً على الأقدام من المحافظات الجنوبيّة الى مدينة كربلاء المقدّسة قاصدين زيارة مرقدي الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام).

المضيفُ بعد أن زاد في طاقاته الاستيعابيّة وملاكاته كافّة سخّر جميع إمكانيّاته لخدمة الزائرين الذين بدأت أعدادهم بالزيادة وبالأخصّ من هذا المحور، حيث يقوم المضيف بتوفير خَدَمات المأكل والمشرب والمبيت والخدمات الصحّية والعلاجيّة للرجال والنساء كلٌّ على حدة، فهو مستمرّ ومتواصل بتقديم خدماته طيلة اليوم ويُدار من قبل عددٍ من منتسبي قسم المضيف في العتبة العبّاسية المقدّسة تُساعدهم مجاميعُ من المتطوّعين والمتطوّعات تحت إشرافٍ مباشر من قبل الأمانة العامّة للعتبة العبّاسية المقدّسة.

يذكر أنّ حركة الزائرين القاصدين سيراً على الأقدام مدينة كربلاء المقدّسة لزيارة مرقدي الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) بدأت بازدياد لتصل ذروتها بعد السابع عشر من شهر صفر الخير، يُرافق هذا استعداداتٌ أمنيّة وخَدَميّة أخذتها العتبة العبّاسية المقدّسة لاستقبالهم، وما المضيف الخارجيّ إلّا واحدٌ من المحطّات الخدميّة المقدّمة اليهم.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: