شبكة الكفيل العالمية
الى

ضمن ورشه العلميّة: قسمُ المشاريع الهندسيّة يُقيم ورشة عملٍ لفحوصات الخرسانة اللاإتلافيّة..

أقام قسمُ المشاريع الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة بالتعاون مع مكتب المفتّش العام لديوان الوقف الشيعيّ ورشةَ عملٍ تمحورت حول الاختبارات غير المتلفة للخرسانة، وذلك على قاعة الإمام القاسم(عليه السلام) في العتبة المقدّسة, وتضمّنت محاضرات عن هذه الاختبارات.

تنصبّ هذه الورشة في جملة الورش والندوات التي يُقيمها قسمُ المشاريع الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة حيث شهدت حضور رئيس قسم المشاريع المهندس ضياء الصائغ ومعاون مكتب المفتّش العام لديوان الوقف الشيعي الأستاذ محمد على داود وجمعٍ من الأساتذة والمهندسين والإعلاميّين، وقدّم الدكتور حسام علي محمد خلال الورشة محاضرة عرّف بها الفحوصات اللاإتلافيّة وكيفيّة التعامل والاستفادة من ذلك وتوظيفها عمليّاً في المشاريع التي تقوم بها العتبات المقدّسة على أرض الواقع.

المهندس ضياء الصائغ رئيسُ قسم المشاريع في العتبة العبّاسية أفاد في حديثه عن هذه الورشة: "اليوم مركز دراسات الكفيل التابع لقسمنا يُقيم ورشة عملٍ يترجمُ فيها مجموعةٌ من مهندسي الديوان والعتبات والمزارات المقدّسة لموضوعٍ علميّ هندسيّ معيّن يختصّ بمشاريع العتبات والتطوّر العلميّ لهذه المشاريع، لاستخدام الطرق الحديثة أو معالجة أخطاء أو مشاكل معيّنة, واليوم كان البحث للفحص اللاإتلافيّ للخرسانة".

وفي الحديث عن الهدف الملموس من هكذا ورش أضاف الأستاذ محمد علي داود معاون المفتّش العام لديوان الوقف الشيعي: "مثل هكذا ورش تأتي من أجل الرقيّ بالمستوى العلميّ للمهندس وإبقائه في دائرة البحوث الحديثة, إنّ الهدف من هذه الدورة هو معالجة المشاكل التي تُواجه دائرة المهندس المقيم في المشاريع والتي ثبّتها في جدول مهامّه مكتبُ المفتش العام، حيث جاءت هذه الورشة للوقوف على حلّ بعض هذه المشاكل".

يُذكر أنّ عدد المشاركين في هذه الورشة نحو (30) مهندساً من الأقسام الهندسيّة في العتبات المقدّسة والمزارات الشريفة وهي مستمرّة ليومين، وشهدت كذلك مداخلات وأسئلة من قبل المشاركين أفضت عن بلورة أفكار وطروحات هذه الورشة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: