شبكة الكفيل العالمية
الى

محطات على طريق الجنة: قافلة العشق الحسيني تحط ركبها في الناصرية ..

منذ اكثر من يومين، حطت قافلة العشق الحسيني لزائري الأربعين التي انطلقت من الخليج، من رأس البيشة والمنافذ الحدودية في الجنوب من منفذي صفوان والشلامجة رحلها عند مدينة الناصرية وكان دخولها من بوابة ناحية الفهود لتشق طريقها تبعا لباقي المدن الأخرى.

هذه المحافظة التي لها عمق تاريخي نابض بالحياة ورغم قساوة الظروف ، إلا أنها لم تعرف الاستسلام والخضوع للظلمة، وبقت على تواصل مع القضية الحسينية حتى في الزمن النظام البائد متمسكة بحبها للحسين وأهل البيت (عليهم السلام) رغم كل أساليب القمع والاضطهاد التي كان يتَّبعها النظام المقبور لمحاربة أبنائها؛ كونهم عاشقين لطقوسهم إلى درجة التضحية والشهادة وقدمت في هذا السبيل قوافل من الشهداء على مذبح الحرية وكانت السبَّاقة في تلبية نداء المرجعية في كل الأزمنة.

أبناء الناصرية والمواكب الحسينية والبيوت التي انتشرت على كافة الطرق التي تمر بها هذه المسيرة الخالدة استقبلوا الزوار استقبالا لا مثيل له من حيث تقديم كافة الخدمات وما يحتاجه الزائر خلال رحلته الطويلة.

يذكر ان المحافظات الجنوبية الأخرى كميسان والديوانية والمثنى قد شهدت ايضا حركة للزائرين وسيتم رفع تقارير عنها حال وصول موفدنا لهذه المحافظات تبعا.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: