شبكة الكفيل العالمية
الى

روضةُ أحباب الكفيل القرآنيّة تحتفي بتخريج دفعتها الخامسة...

جانب من الاحتفال
احتفت روضةُ الكفيل القرآنيّة في معهد القرآن الكريم النسويّ التابع لقسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة وتحت شعار: (من فيض الساقي نرتوي معين القرآن) بتخريج دفعتها الخامسة من متعلّماتها الموسومة بـ"مُحبّات الكفيل".

الحفل أُقيم على قاعة كلّية الكفيل الجامعة التابعة للعتبة العبّاسية المقدّسة في محافظة النجف الأشرف بحضور ذوي المتخرّجات والكادر المشرف على الروضة، وبعد تلاوة آياتٍ من الذكر الحكيم كانت هناك كلمة لمديرة المعهد الأستاذة منار جواد الجبوري بيّنت فيها: "إنّ مرحلة الطفولة هي مرحلة مهمّة جدّاً ويقع عليها عاتق كبير في جانب التربية، لأنّ ما يتمّ غرسه في مرحلة الطفولة سيُثمر في المراحل الأخرى، لذلك كان من أهمّ مشاريع معهد القرآن الكريم النسويّ هو وحدة رياض الأطفال، لأنّها تستهدف الطفولة المبكّرة التي بها تتشكّل الخبرات الأساسيّة للتعامل مع الحياة وفهمها".

واختتمت: "نتقدّم بالشكر الخالص الى ملاك وحدة الروضة القرآنيّة لما بذلنه من جهد خلال هذه الفترة والذي سينعكس بإذن الله إيجاباً على هذه النشأة القرآنيّة الصالحة".

ليكون ختام هذه المحفل الاحتفائيّ بتوزيع شهادات التخرّج على متعلّمات الروضة والشهادات التقديريّة على الملاكات العاملة فيها.

يُذكر أنّ وحدة روضة الكفيل القرآنيّة هي إحدى الوحدات الفاعلة لمعهد القرآن الكريم النسويّ في محافظة النجف الأشرف، وتعمل على تربية الأطفال تربيةً قرآنيّة صالحة تبعاً لمنهج يتلاءم مع أعمارهم.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: