الى

الانتهاء من أعمال صيانة وإدامة منظومة التبريد المركزيّة للعتبة العبّاسية المقدّسة...

مع ارتفاع درجات الحرارة وازدياد الحاجة لتبريد كافّة مساحات صحن وحرم أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، وتلافياً لأيّ خللٍ أو عطل مفاجئٍ يحصل نتيجةً لهذه الظروف، فقد بادرت شعبةُ التبريد التابعة لقسم الصيانة الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة وبجهودٍ حثيثة الى إدامة كافّة مفاصل أجزاء منظومة التبريد المركزيّة للعتبة العبّاسية المقدّسة الخاصّة بتبريد الحرم الطاهر والصحن الشريف وتوسعته والسراديب الداخلية، مع وضع خطّةٍ بديلة في حالة حدوث أيّ خللٍ لا قدّر الله في هذه المنظومة.
وبحسب القائمين على هذه الحملة فقد تمّ الانتهاء من إدامة وصيانة جلارات التبريد وأنابيبها الناقلة الفرعية والرئيسيّة، إضافةً الى مغذّياتها الكهربائيّة من محوّلات وقواطع كهربائيّة وغيرها، فضلاً عن متابعة كافة المفاصل والمقاطع الفرعيّة للمنظومة الواصلة الى منشآت العتبة العبّاسية المقدّسة وقياس أحمال التبريد ومقارنتها مع التبريد المُنتَج، كذلك شملت أعمال الصيانة إدامة محرّكات التبريد الخاصّة بقاطع مضيف أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) فضلاً عن إدامة المادّة المغلّفة للأنابيب الناقلة.
يُذكر أنّ قسم الصيانة الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة يُعتبر من الأقسام المهمّة والحيويّة فيها ويضمّ العديد من الورش، ويمتلك ملاكات فنيّة وهندسيّة وعمله متواصلٌ على مدار الساعة وفي كافّة منشآت العتبة المقدّسة، كذلك فإنّه بالإضافة الى أعمال الصيانة فإنّه قد أنجز العديد من المشاريع الكبيرة والصغيرة، وإنّ أعمال الصيانة والإدامة هذه تُنفّذ من قبل ملاكات شعبة التبريد في قسم الصيانة الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة من دون الاستعانة بأيّ كوادر خارجيّة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: