اذاعة الكفيل
منتدى الكفيل
البث المباشر
اتصل بنا
الى

   انطلاق فعاليات اسبوع ابي الفضل العباس (عليه السلام) الفكري الاول في المانيا

بتنوع فكري وثقافي انطلقت فعاليات مؤتمر (العلوم الإسلامية بين العتبة العباسية المقدسة وجامعة كوتنكن: لخدمة العلوم والمجتمع)، الذي ترعاه العتبة العباسة المقدسة، بالتعاون مع جامعة كوتنكن الالمانية.

وجرى انطلاق هذا المؤتمر في ولاية نيدرزاكسن وعلى قاعة المؤتمرات الدولية في الجامعة، وقد حضره العديد من الشخصيات الاكاديمية فضلا عن القنصل العراقي في المانيا.

و بهذا الخصوص بين رئيس الوفد المشارك في هذا المؤتمر الأستاذ جواد الحسناوي: تطبيقاً لرؤى العتبة العباسية المقدسة في نشر الفكر والثقافة الإسلامية الحقة وبتكليف مباشر من المتولي الشرعي سماحة السيد أحمد الصافي(دام عزه) قامت ممثلية العتبة العباسية في أوربا والمرتبطة بمكتب الأمين العام بمؤتمر علمي وثقافي بالتعاون مع جامعة كوتنكن تحت عنوان (العلوم الإسلامية بين العتبة العباسية المقدسة وجامعة كوتنكن: لخدمة العلوم والمجتمع)، الهدف منه البحث على المشتركات بين الأمم والشعوب والأديان وتنشيط الحوار بين الأديان لتعزيز التعايش السلمي بين هذه الشعوب والأمم بوصف هذه الأديان من منبع تشريع واحد وهو الله جل وعلا الذي جاء بالإسلام وغيره من الديانات من أجل السلام والرحمة.

واضاف: وأن هذا الهدف يعد هدفاً سامياً يسعى إليه كل ذي لبٌ ولاسيما أننا نسمع صوت التطرف والتعصب هو الصوت الذي يحاول ان يسود العالم ويتسغل كل فرصة تتاح له ونتاجاته كما شاهدنا الدمار والخراب في أية بقعة يحل بها.

وأشار: ومن الجدير بالذكر إن جامعة كوتنكن التي لديها قسم خاص بالدراسات الإسلامية قد سارعت الى تبني المؤتمر بالتعاون مع العتبة العباسية المقدسة وبادرت الى طرح البحوث والكلمات باللغة العربية ما استطاعت الى ذلك من خلال استقدام بعض الأساتذة المستشرقين ممن يجيدون اللغة العربية او من أصول عربية إلا بعضهم وهذه تحسب لإدارة المؤتمر لذا نرجو أن يحقق القائمون عليه ما يصبون إليه من أهداف مرجوة من عقده سائلاً الله تعالى التوفيق والنجاح للجميع.

ومن جانبه تحدث الدكتور "أحمد جمعة" القنصل العراقي العام في فرانك فورت قائلاً: يعد هذا أول مؤتمر يعقد في أوربا وتحتضنه جامعة من الجامعات العريقة في المانيا هي جامعة كوتنكن التي تُعنى بالدراسات الإسلامية ودراسة الشرق الأوسط ويكون هذا المؤتمر هو فرصة مناسبة للتبادل بين الضيوف من وفد العتبة العباسية المقدسة الذين حضروا الى المانيا محملين بعدد من البحوث والدراسات في جوانب مختلفة ما بين العلوم والمجتمع وأيضاً بالعلوم الإسلامية وكيفية تحقيق السلم الأهلي وأيضاً هناك مجموعة من النشاطات ومن بينها جناح للعتبة العباسية المقدسة في معرض فرانك فورت الدولي وهو من أكبر المعارض في اوربا وأيضاً ندوات أخرى منها ندوة في برلين.

وأضاف: هذه فرصة كبيرة ومهمة للتلاقح بين الأفكار ما بين العراق والمانيا والعتبة العباسية وجامعة كوتنكن نتمنى لهذا المؤتمر ولهذا الأسبوع الفكري -اسبوع ابي الفضل العباس (عليه السلام)- كل التوفيق والنجاح.

وختم: هذه البادرة هي بادرة رائعة وعظيمة ان يكون للعتبة العباسية نشاط ليس فقط على صعيد العالم الإسلامي وإنما أيضاً مع الاديان الأخرى والدول الأخرى وخاصة مثل المانيا التي هي من البلدان التي اعتنت بالشرق الأوسط والدراسات الاستشراقية.

وفي نهاية اليوم الأول جرى توزيع مجموعة الدروع والهدايا التكريمية المنقوش عليها أسم أبي الفضل العباس(عليه السلام) تثميناً لجهودهم القيمة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: