شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبةُ العبّاسيةُ المقدّسة تفتتحُ مساحاتٍ إضافيّة لإيواء ومبيت الزائرين

ضمن خطّتها الخدميّة التي أعدّتها لزائري الأربعين، ومن أجل المساهمة في التخفيف عن كاهل وعناء الزائرين وتوفير أقصى سبل الراحة لهم ضمن الإمكانيّات المتاحة لها، واستثمار وتسخير أيّ شيء في سبيل هذا الغرض بما يتلاءم وأعداد الزائرين التي بدأت في الازدياد، فقد قامت العتبةُ العبّاسية المقدّسة بفتح مساحاتٍ إضافيّة لإيواء ومبيت الزائرين.
رئيسُ قسم الشؤون الخدميّة الحاج خليل هنّون بيّن لشبكة الكفيل: "تمّ فتح هذه المساحات الإيوائيّة من خلال قسمنا بعد أن تمّ تجهيزه بكافّة الموادّ المطلوبة من قبل قسم المخازن في العتبة العبّاسية المقدّسة، وهي كما يلي:
- تهيئة وتجهيز (7) مدراس بعد أن تمّ تعطيل الدوام فيها من قبل الحكومة المحلّية، وبالاتّفاق مع مديريّة تربية كربلاء المقدّسة أُفرغت من الرحلات والأثاث المدرسيّ، وهذا الإجراء من أجل استيعاب الأعداد المليونيّة للزائرين الذين بدأت تضيق بهم الأماكن مع اقتراب ساعات الذروة للزيارة.
- استثمار عددٍ من الساحات في المحافظة بالإضافة الى المساحات التي تمّ استملاكُها من قِبل العتبة المقدّسة وفتح عددٍ من المخيّمات، وكلّ مخيّمٍ يحتوي على عددٍ من الخيم سعة الواحدة منها (80) شخصاً، وهذه المخيّمات تكون في أماكن تسهل فيها على الزائرين الحركة دون أن تؤثّر على حركة الزائرين الآخرين.
- استثمار الحسينيّة الأصفهانيّة وحسينيّة الإمام الخوئي(قدّس سرّه) وفتح قاعتيهما أمام حشود الزائرين وتجهيزها بكافّة المستلزمات الضروريّة.
- استثمار جزءٍ من موقع مشتل العتبة المقدّسة الذي يقع على طريق الزائرين في منطقة الحسينيّة وجعله مكاناً لمبيت واستراحة وتقديم الخدمة للزائرين.
- استخدام مبنى مشروع مجمع اقسام العتبة العباسية المقدسة المتكون من خمسة طوابق .
وبيّن هنون: "تمّ تزويد هذه الأماكن بكافّة وسائل الراحة من الأفرشة والأغطية (البطانيات) والطعام ومياه الشرب والمرافق الصحّية، وغيرها من الأمور التي تسهم في التقليل من معاناة الزائر في مثل هذه الظروف، مع مراعاة فصل النساء عن الرجال في كلّ موقعٍ من مواقع إيواء الزائرين.
يُذكرُ أنّ العتبة العبّاسيّة المقدّسة قد استنفرت كافّة طاقاتها قبلَ عدّة أيام لاستقبال زوّار الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) وتقديم أفضل الخدماتِ لهم، كما أنّ الأجهزة الأمنيّة ودوائر البلديّة والصحّة في المحافظة طبّقت خُططاً أمنيّةً مشدَّدَةً لتوفير الأمن والخدمات للزائرين في هذه المناسبة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: