شبكة الكفيل العالمية
الى

وللسّادة الخدم حضورٌ وتواجدٌ دائم في الخدمات التي تقدّمها العتبةُ العبّاسية المقدّسة لزائري الأربعين

كبقيّة أقرانهم من خدّام أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) رفع السادةُ الخدم من العاملين في العتبة العبّاسية المقدّسة شعار (خدمةُ زائر جدّنا وأخيه شرفٌ لنا) ونفّذوه على أرض الواقع، من خلال تواجدهم في سيل الخدمات المقدّمة للزائرين، فتراهم في داخل الصحن الشريف تارةً وتارةً أخرى يتواجدون على المحاور التي يسلكها الزائرون، وهم يرتدون زيّهم التقليديّ المعهود الذي يُعطي روحانيّة أكثر وطمأنينةً للزائر، وعملُهم متواصلٌ ومستمرّ طيلة اليوم.
السيد مصطفى ضياء الدين مسؤول شعبة السادة الخدم في العتبة المقدّسة بيّن لشبكة الكفيل طبيعة هذه الأعمال قائلاً: "يتشرّف بخدمة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) عددٌ من السادة وينضوون ضمن شعبةٍ ترتبط بالأمانة العامّة للعتبة العبّاسية المقدّسة تسمّى (شعبة السادة الخدم)، حيث يقع على عاتق هذه الشعبة القيام بالعديد من الأعمال طيلة أيّام السنة وبالأخصّ أيّام الزيارات المليونيّة ومنها زيارة أربعينيّة الإمام الحسين(عليه السلام) فتكون أعمالهم وواجباتهم فيها مضاعفة".
وتابع ضياء الدين: "إنّ من جملة الأعمال التي يقوم بها السادة الخدم:
1- تواجدٌ مستمرّ داخل الصحن الشريف.
2- التعاون مع الأخوات الزينبيّات فيما يخصّ تنظيم حركة الزائرات الكريمات خلال مدّة الزيارة.
3- المساهمة في أعمال تنظيم مرور الزائرين.
4- مساعدة قسم المواكب بتنظيم حركة مرور مواكب العزاء.
5- التعاون مع قسم العلاقات العامّة لغرض استقبال الوفود والضيوف الوافدين الى العتبة المقدّسة خلال مدّة الزيارة.
4- القيام ببعض أعمال تنظيف الصحن الشريف.
5- المساهمة في تنظيم صفوف صلاة الجماعة.
6- استقبال الزائرين في مداخل مجمّعات الزائرين المنتشرة على الطرقات الخارجيّة المؤدّية الى مدينة كربلاء المقدّسة.
7- المساعدة في توزيع الوجبات الغذائيّة والطعام على الزائرين في تلك المجمّعات.
8- إرشاد الزائرين الى الأماكن التي يريدون الوصول اليها أثناء مسيرتهم".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: