شبكة الكفيل العالمية
الى

بمناسبة ذكرى استشهاد الإمام محمد الجواد عليه السلام : خدمة أبي الفضل العباس عليه السلام يقيمون مجلساً ‏عزائياً ‏

جانب من المجلس العزائي
أحيأء لذكرى أستشهاد تاسع الأئمة المعصومين الإمام محمد بن علي عليهم السلام، أقيم في قاعة ضيافة العتبة العباسية ‏المقدسة ‏صباح يوم 29 ذوالقعدة 1433هـ الموافق 16 تشرين الأول 2012م مجلس عزاء حضره عددٌ من منتسبي ‏العتبة المقدسة. ‏
وقد استهل المجلس بتلاوة آيات من الذكر الحكيم ,ومن ثم محاضرة دينية قام بإلقائها السيد عدنان ‏الموسوي من قسم ‏الشؤون الدينية في ‏العتبة العباسية المقدسة ,بين ‏فيها جوانب عديدة من حياة الإمام صاحب الذكرى وما قدمه للأمة ‏‏الإسلامية وللإنسانية ‏جمعاء من العطاء الفكري والعلمي الثر، خصوصا الجانب العلمي والاعجازي الذي تميز ‏به الإمام ‏‏منذ صغره , مركزا على ضرورة اتباع القيم والمبادئ التي ارساها الائمة الاطهار عليهم السلام ,و استعرض الدور ‏الهام الذي مثله ‏صلوات الله عليه في ادامة مسار العقيدة المحمدية وتأصيل قيمها ‏ومبادئها,كما وتطرق فـيــها لبعض من ‏ســيـــرته عليه الســلام ومظلــومـيته والظـلـــم والجـــور الــذي وقع عليه وعلـى ‏‏متبعيه وأنصاره مـن أعـدئة ‏ومـبغضيه, وكيف ‏امتدت ويستمر امتدادها حتى ظهور قائم آل محمد عجل الله تعالى فرجه الشريف.‏ ‏
تلت المحاضرة مرثية قام بإلقائها السيد بدري ماميثة جسدت هذه الفاجعة الأليمة والمصاب الجلل. ‏ ‏
هذا وقد أعلنت العتبة العباسية المقدسة حالة الحداد وتوشحت بالسواد وامتلاء الصحن الشريف بالرايات السود وقطع ‏التعزية التي خط عليها بعض من أحاديث الأمام الجواد عليه السلام كما وشهدت قبل يومين مراسيم رفع راية ‏الجوادين داخل الصحن المطهر أحياء لهذه الذكرى الأليمة .‏
من جهة أخرى شهدت مدينة كربلاء المقدسة إعلان حالة الحزن والحداد في ذكرى استشهاد تاسع أئمة المسلمين الإمام ‏ ‏محمد ‏الجواد عليه السلام، حيث خيم الحزن والأسى عليها بحلول هذه المناسبة الأليمة، فقد شهدت إقامة ‏مجالس ‏العزاء، فيما طافت المواكب الحسينية بقلوب ملؤها الإيمان ‏والعزيمة الحسينية ولتختتم عزاءها عند ضريحي ‏الإمام ‏الحسين وأخيه أبي الفضل ‏العباس عليهما السلام . ‏ ‏
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: