شبكة الكفيل العالمية
الى

قسمُ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة يُقيمُ دورةً تخصّصيّة في مجال أصولِ تحقيقِ المخطوطات ودراستها وفهرستها

ضمن سلسلة دوراتِهِ التخصّصيّة أقام قسمُ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة في العتبة العبّاسيّة المقدّسة دورةً تخصّصيّة في مجال أصول تحقيق المخطوطات ودراستها وفهرستها، وذلك انطلاقاً من اهتمامات القسم بالمخطوطات الإسلاميّة تحقيقاً وشرحاً وتعليقاً ونشـراً، والسعي لإعداد جيلٍ جديدٍ من المحقّقين والمهتمّين بالمخطوطات؛ ولأهمّية التحقيق كفنٍّ له قواعده وأصوله في رفد حركة التطوّر الفكريّ بمختلف المعارف والعلوم.
الدورة التي احتضنتها القاعةُ المركزيّة للقسم المذكور واستمرّت لخمسة أيّام، اشترك فيها جمعٌ من طلبة الحوزة العلميّة والباحثين وحاضَرَ فيها الأستاذ المحقّق أحمد علي مجيد الحلّي، الذي تحدّث عنها بالقول: "إنَّ دورة تحقيق المخطوطات وفهرستها تأتي إحياءً لنشـر التراث الإسلاميّ، خصوصاً أنّ العتبة العبّاسية المقدّسة لها الدور الرائد في إحياء التراث ونشـره ضمن أقسامها المتعدّدة".
وأضاف: "إنّ قسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانية نحا طريقه؛ لإحياء التراث في مدّةٍ وجيزة، بحيث صار يُشار له بالبنان؛ وقد صدرت منه جملةٌ من الكتب التراثيّة المحقّقة، وإنَّ هذه الدورة لم تكن الأولى فقد سبقتها دوراتٌ ومحاضراتٌ عديدة، وقد نجح القسمُ عبرها في تخريج عددٍ من المحقّقين".
من جانبه بيّن معاونُ رئيس القسم الشيخ علي الأسدي قائلاً: "إنّ الدورة تهدف إلى نشـر ثقافة تحقيق المخطوطات بين طلبة الحوزة وغيرهم من المثقّفين والمهتمّين؛ لأنّ هذه الثقافة لها باعُها الطويل في العالم، ومن هنا بدأنا بإقامة مثل هذه الدورات والحرص على أن تكون مُثمرةُ ومُنتجة؛ لينتفع منها المجتمعُ العراقيّ والإسلاميّ بشكلٍ عامّ".
أمّا السيد جواد الطويل وهو أحد المشاركين في الدورة فقد بيّن قائلاً: "شاركنا في هذه الدورة المباركة التي أُقيمت برعاية العتبة العبّاسية المقدّسة، وهي تهدف إلى حفظ التراث وتحقيق الكتب لتكون العمليّة التحقيقيّة والمعلوماتيّة مفيدةً للباحث، وحتّى تخرج من هذه الدورة مجموعةٌ طيّبة تهدف إلى خدمة العلم والعلماء، وإنّ إرثنا إرثٌ عظيمٌ يُشار له بالبنان، فإلى الآن توجد مخطوطات تحتاج إلى التحقيق والفهرسة كي تُطبع، وتخرج هذه الكنوز إلى الناس والباحثين ليستفيدوا منها الاستفادة التّامّة".
يُذكر أنّ هذه الدورة تأتي من أجل التوجّه صوب الاهتمام بالمخطوطات والنهوض بها، من خلال تهيئة مجموعةٍ من المختصّين بهذا الجانب، وتأتي ضمن مجموعةٍ من الدورات التي حرص القسمُ على إقامتها في الاختصاصات كافّة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: