شبكة الكفيل العالمية
الى

بموكبٍ عزائيّ موحّد: خَدَمَة العتبتين المقدّستين يستذكرون فاجعة هدم قبور أئمّة البقيع (عليهم السلام)

استذكاراً للفاجعة والمصيبة العظيمة التي فجعت قلوب محبّي وأتباع أهل البيت(عليهم السلام)، وهي فاجعة هدم قبور أئمّة البقيع(صلوات الله عليهم) قبل (96) سنة، انطلق بعد ظهر اليوم (8 شوال العظّم 1440هـ) الموافق لـ(12 حزيران 2019م) موكبُ العزاء الموحّد لخَدَمَة العتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية.

انطلاقةُ الموكب كانت من الصحن العبّاسي الشريف، حيث اصطفّ خَدَمَة المولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) ليردّدوا الكلمات التي عبّرت عن الحزن الشديد الذي يعتصر قلوبهم، لما لهذه الفاجعة من وقعٍ أليم على نفوسهم، لينطلقوا بعدها نحو مرقد سيّد الشهداء أبي عبد الله الحسين(سلام الله عليه) قاطعين ساحة ما بين الحرمين الشريفين هتافاً ولطماً على الصدور، مستحضرين مشاهد الهدم التي آلمت قلوب جميع المؤمنين في كلّ العالم، وعند وصولهم الى الصحن الحسينيّ الطاهر كان في استقبالهم إخوتهم من خَدَمَة الإمام الحسين(عليه السلام)، ليُقيموا معاً هناك في داخل الصحن الحسينيّ المطهّر مجلساً للطم أُلقيت فيه القصائد والمراثي التي عبّرت عن هول هذه المصيبة وعظمها، وبمشاركة جمعٍ من الزائرين الذين تواجدوا هناك.

الجديرُ بالذكر أنّ اليوم الثامن من شوّال المكرّم هو ذكرى هدم قبور أئمّة البقيع(عليهم السلام): الإمام الحسن المجتبى بن أمير المؤمنين، الإمام علي بن الحسين زين العابدين، الإمام محمد بن علي الباقر، الإمام جعفر الصادق بن الإمام الباقر(عليهم أفضل الصلاة والسلام أجمعين)، وهي الذكرى السادسة والتسعون حينما أقدم الوهّابيّون على هدم هذه القبور المقدّسة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: