شبكة الكفيل العالمية
الى

شعبة التوجيه الديني النسوي تُكرّم طالبات مراكز بدر التثقيفيّة بحفل بهيج

أقامت وحدة النشر في شعبة التوجيه الدينيّ النسويّ التابعة لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العباسية المقدسة صبيحة اليوم الأربعاء (19ذو الحجة 1440هـ) الموافق لـ(21 آب 2019م) حفلها السنوي الخاص بتكريم خريجات مراكز بدر التثقيفيّة المتوزعة في مركز مدينة كربلاء واقضيتها.

حفل التكريم هذا، والذي جاء برعاية الأمانة العامة للعتبة المقدسة، وبالتزامن مع حلول عيد الغدير الأغر، أقيم في سرداب الإمام موسى الكاظم (عليه السلام) في العتبة المقدسة، بحضور عدد من الشُعب النسويّة التابعة للعتبتين المقدستين الحسينيّة والعباسيّة بالإضافة الى طالبات المراكز التبليغيّة النسويّة التابعة للشعبة ذاتها.

حيث استهل الحفل بتلاوة مباركة لآيٍ من الذكر الحكيم تلتها قراءة سورة الفاتحة المباركة على أرواح شهداء العراق ومن ثم الاستماع للحن العتبة المقدّسة الموسوم بـ(لحنُ الإباء).

بعد ذلك جاءت كلمة مسؤولة شعبة التوجيه الدينيّ النسويّ الأستاذة منى كريم اثنت من خلالها على الدور الكبير للأخوات المُبلّغات لتحمُلهنّ المشاق في سبيل إيصال الرسالة التي جاء بها نبينا الأكرم وأهل بيته (صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين)، مشيّدة بدور الطالبات وهنّ يتفوقن في ما يقدمّن.

ومما جاء في كلمتها: " لا يُخفى على الجميع غياب الجنبة الدينيّة وخاصة الفقهيّة والعقائديّة منها عند فئة من الناس، مما يؤثر سلباً على أسرّهم وبالتالي على المُجتمع، لكننا اليوم وبتكاتف الطيبين نُحاول قدر الإمكان تعزيز الدور الدينيّ وتبيان ضرورة تعرض الناس له وتعلّمه، لأن الجميع مسؤول عند الله تعالى".

وأضافت :" الرِحلة التي استغرقت اليوم عامها الخامس كانت مليّئة بالأحداث المتنوعة، وخاض فيها الجميع تجارب متعددّة الى ان أصبح نتاجها ما يناهز الستة وثلاثين مركز تبليغيّ يستوعب ما يقارب الثمانمائة طالبة من كربلاء المقدسة من الأُسر والعوائل الكريمة، ونحن نأمل فتح باب التعاون مع مديريّة تربيّة محافظة كربلاء لإدخال بناتنا الطالبات ضمن خطّة التوجيه الموضوعة للعام القادم بإذنه تعالى".

بعد ذلك توالت فقرات الحفل ليتم عرض فيلماً وثائقياً حمل عنوان "حصاد السنين"، تلاه عرض مسرحي جسّد ضرورة دور المربّين في تصحيح بعض المفاهيم الدينيّة المغلوطة لدى الأبناء من خلال التوجيه والتبليغ، فضلاً عن مسابقة إثرائية ليُختتم الحفل بافتتاح معرض للأشغال اليدويّة.

الجديرُ بالذكر ان الحفل شهِد حضوراً ايمانياً غفيراً، وتفاعلاً من قبل الحاضرات اللاتي حملّن الورود بأكفهن تعبيراً عن سعادتهن وابتهاجهن بحلول ذكرى تنصيب أمير الانسانيّة الإمام علي بن ابي طالب (عليه السلام) أميراً للمؤمنين.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: