شبكة الكفيل العالمية
الى

بهدف تفعيل قنوات التواصل بين العتبات المقدّسة: وفدٌ من العتبة العبّاسية يزور العتبتَيْن الكاظميّة والعسكريّة ومزار السيّد محمد (عليه السلام)

في إطار جولته السنويّة للعتبات المقدّسة والمزارات الطاهرة، زار وفدٌ من العتبة العبّاسية المقدّسة ترأّسَه المتولّي الشرعيّ للعتبة المقدّسة سماحة السيّد أحمد الصافي (دام عزّه)، وضمّ أمينَها العامّ المهندس محمد الأشيقر (دام تأييده) وعدداً من أعضاء مجلس إدارتها ورؤساء أقسامها، العتبتَيْن المقدّستين الكاظميّة والعسكريّة ومزار السيّد محمد بن الإمام علي الهادي(عليهما السلام).
وتأتي هذه الزيارة التي تبعها اجتماعٌ موسّع مع أمناء العتبات المقدّسة الكاظميّة والعسكريّة فضلاً عن أعضاء مجلس إداراتها، للوقوف على أُطُر التعاون المشترك ومناقشة الأمور التي تهدف الى تطوير العمل داخل العتبات المقدّسة، بالإضافة الى تفعيل قنوات التواصل والعمل المشترك الخاصّ بتقديم الخدمات للزائرين عند هذه المشاهد المقدّسة، والاطّلاع على المشاريع التي تمّ إنجازها والتي لا تزال قيد الإنجاز.
الأمينُ العامّ للعتبة العبّاسية المقدّسة المهندس محمد الأشيقر (دام تأييده) بيّن في لقاءٍ له قائلاً: "جاء هذا اللّقاء وهذه الزيارة من أجل تفعيلِ قنواتِ التعاون بين العتبات المقدّسة في جميع أنحاء العالم الإسلاميّ، وتقديمِ أفضل الخدمات للزائرين، لاسيّما خلال أيّام الزيارات المليونيّة التي تشهدها العتباتُ المقدّسة".
مضيفاً: "كما تضمّن اللّقاءُ التوصّلَ الى صيغ عملٍ مختلفة على مستوى التطوير الذي يخصّ الجانب العمرانيّ في العتبات المقدّسة، حيث أبدت العتبةُ العبّاسية المقدّسة استعدادَها للعمل من خلال كوادرها المختلفة والمختصّة في جميع المجالات، لأن تكون يداً واحدةً مع الإخوة في العتبتَيْن الكاظميّة والعسكريّة المقدّستين، وإنْ شاء الله سيكون هناك في المستقبل عملٌ مشترك بين هذه العتبات المقدّسة لاسيّما في مجال الإعمار والتطوير، وكانت لنا جولةٌ في منشآت العتبة العسكريّة المقدّسة وشاهدنا حجم التطوّر العمرانيّ الحاصل، وقدّمت لنا إدارةُ العتبة المطهّرة شرحاً مفصّلاً عن المشايع المُنجَزة وأيضاً التي هي قيد العمل وكذلك المشاريع المستقبليّة".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: