شبكة الكفيل العالمية
الى

السادةُ الخَدَم في العتبة العبّاسية المقدّسة يستذكرون شهادة جدّهم رسول الله (صلّى الله عليه وآله)

كعادتهم في ذكرى مصائب آل بيت النبوّة (عليهم السلام أجمعين)، تعقد شعبةُ السادة الخَدَم في العتبة العبّاسية المقدّسة مجالسها الخاصّة بهذه المناسبات الأليمة، وها هم اليوم يعقدون مجلسهم السنويّ الخاصّ بمصيبة استشهاد جدّهم رسول الله(صلّى الله عليه وآله) ويعزّون به جميع المسلمين.
وانعقد المجلسُ العزائيّ في الصحن العبّاسي الشريف بحضور جمعٍ من المؤمنين الزائرين المتواجدين في الصحن الطاهر، وارتقى المنبر الشيخ علي موحان من قسم الشؤون الدينيّة وتناول شذراتٍ من حياة الرسول الأعظم محمد(صلّى الله عليه وآله)، التي تُعدّ منهاجاً لكلّ مسلمٍ يريد أن يرتقي بإنسانيّته نحو الكمال والصلاح، كما تناول المجلس مصيبة فقد الرسول محمد(عليه وعلى آله الصلاة والسلام) ومدى تأثّر المسلمين بهذه المصيبة.
ليُختتم المجلس بقراءة المراثي التي تعبّر عن مدى الحزن والألم الذي يعتصر قلوب المسلمين، لما لهذه المصيبة الكبرى والفاجعة العظمى من وقعٍ أليم على كلّ مؤمنٍ مسلم في جميع أنحاء العالم.
يُذكر أنّ شهادة خاتم الأنبياء والمُرسلين محمد بن عبد الله(صلّى الله عليه وآله وسلّم) كانت في (28) من صفر الخير سنة 11 للهجرة، وعمرُه الشريف 63 سنة، ويتّجه المحبّون والموالون في هذ المناسبة صوب ضريح أسد الله الغالب علي بن أبي طالب(عليه السلام) في النجف الأشرف، لتعزيته ومواساته بذكرى رحيل حبيبه وأخيه وابن عمّه رسول الرحمة محمد(صلّى الله عليه وآله)، وهي من الزيارات المخصوصة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: