شبكة الكفيل العالمية
الى

حبّ الوطن من الإيمان: مجموعةُ مدارس العميد التعليميّة تجذّر غرس حبّ الوطن في نفوس طلبتها من خلال فعّالياتٍ تساندُ المتظاهرين السلميّين

حبّ الوطن والتضحية من أجله هي مبادئ عملت مجموعةُ العميد التعليميّة التابعة للعتبة العبّاسية المقدّسة على غرسها في نفوس طلبتها، وقد تجلّى ذلك من خلال عددٍ من الفعّاليات التي أقامتها إداراتُ مجموعة مدارس العميد، تضامناً مع المتظاهرين السلميّين الذين خرجوا لطلب الإصلاح والعيش الكريم والحياة الحرّة.
ومن جملة الفعّاليات التي أقامتها مجموعةُ مدارس العميد التعليميّة هي الوقفاتُ التضامنيّة اليوميّة لمساندة المتظاهرين ومطالبهم، وتضمّنت هذه الوقفات قراءة الأناشيد الوطنيّة التي تتغنّى بحبّ هذا البلد الكريم وأبنائه الشجعان، كما تخلّلتها عروضٌ مسرحيّة جسّدت حبّ العراقيّين لبلدهم والتضحيات التي قدّموها له على مدار عقودٍ من الزمن.
الأمرُ لم يقتصر على الفعّاليات المدرسيّة فحسب، بل خرج طلبةُ مجموعة مدارس العميد بمسيرةٍ تضامنيّة الى ساحة التظاهر، وهي ساحةُ التربية في قلب مدينة كربلاء المقدّسة، للمشاركة في التظاهرات السلميّة حاملين الأعلام العراقيّة صادحةً حناجرُهم بالهتافات التي تنادي بالإصلاح ورفعة هذه البلاد.
ومن الفعّاليات التضامنيّة أيضاً هي وقوفُ طلبة مجموعة مدارس العميد في سرادق العتبة العبّاسية المقدّسة التي نُصبت بالقرب من ساحة التربية، ومشاركة خَدَمَة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) في توزيع الطعام والشراب على المتظاهرين.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: