الى

محافل قرآنيّة ينظّمها معهدُ القرآن الكريم ويُهدي ثوابها لأرواح شهداء العراق الأبرار

لا يزال معهدُ القرآن الكريم التابع لقسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، متواصلاً بتنظيمه للمحافل القرآنيّة المُهدى ثوابُها لأرواح شهداء العراق من القوّات الأمنيّة والحشد الشعبيّ والتظاهرات، حيث أقام فرعاه في كلٍّ من العاصمة بغداد وقضاء الهنديّة محفلاً قرآنيّاً -كلٌّ في مقرّه-، اشترك فيه نخبةٌ من قرّائهما وبحضور عددٍ من المؤمنين.
ففي فرع المعهد في قضاء الهنديّة (أحد أقضية محافظة كربلاء المقدّسة) عُقد محفلٌ قرآنيّ وقد افتُتِح بتلاوةٍ عطرة للقارئ الحافظ كريم الهنداوي، تلتها كلمةٌ ترحيبيّة ألقاها مسؤولُ الفرع السيد حامد المرعبي مع عرضٍ سريع لإنجازات الفرع عبر مسيرته القرآنيّة، كما شهد المحفلُ مشاركاتٍ وتلاواتٍ قرآنيّة عديدة شارك فيها مجموعةٌ من طلبة وأساتذة الفرع، فيما اختُتِم المحفلُ بقراءة دعاء الفرج لصاحب العصر والزمان(عجّل الله فرجه الشريف) وتوزيع الهدايا على المشاركين.
أمّا فرع المعهد في العاصمة بغداد وتواصلاً لنشاطاته القرآنيّة التي دأب على إقامتها، فقد عقد محفلاً قرآنيّاً في مسجد وحسينيّة الحاجّة فخريّة البيرماني، واشترك فيه قرّاءٌ من فرع المعهد بالإضافة الى قرّاء آخرين، وقد أكّدت إدارةُ فرع المعهد في بغداد أنّ هذه المحافل مستمرّة بالانعقاد، وذلك تبعاً لخطّةٍ زمانيّة ومكانيّة وضعتها الإدارة وتُقام في عددٍ من المساجد والحسينيّات في العاصمة بغداد.
مسؤولُ معهد القرآن الكريم –المقرّ العام- في العتبة العبّاسية المقدّسة الشيخ جواد النصراوي بيّن: "إنّ هذه المحافل هي جزءٌ من نشاطاتنا التي تأتي تكريماً وترحّماً على أرواح شهداء العراق الأبرار، الذين بذلوا دماءهم الطاهرة التي بفضلها ينعم كلّ العراقيّين اليوم بالأمن والاستقرار، وكجزءٍ من واجبنا تجاههم وإكراماً وإجلالاً لتضحياتهم وتخليداً لما قدّموه في الدفاع عن الأرض والمقدّسات، وهو أقلّ شيءٍ نقدّمه وفاءً لشهدائنا الأبرار".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: