الى

من العاصمة البريطانيّة لندن: معهدُ القرآن الكريم يختتمُ مسابقتَه القرآنيّة الثالثة

اختتم معهدُ القرآن الكريم / فرع لندن التابع لقسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، المسابقةَ القرآنيّةَ الثالثة للترتيل والتجويد التي أُقيمت بالتعاون مع مؤسّسة الإمام الخوئي (قدّس سرّه) الخيريّة في العاصمة البريطانيّة لندن.
المسابقةُ احتضنتها القاعةُ المركزيّة للمؤسّسة وبحضورٍ كبير من قِبل شخصيّاتٍ من العلماء والأساتذة والمهتمّين بالشأن القرآنيّ والجاليات المسلمة، وشاركت فيها ثلاثُ فئاتٍ عمريّة الأولى للبراعم (7 – 10) سنوات والثانية لليافعين (١١ – ١٥) سنة والثالثة للشباب (١٦ – ٢٣) سنة، الذين بلغ عددُهم (32) قارئاً من مختلف المدن البريطانيّة، وبإشراف لجنةٍ تحكيميّة مكوّنة من أساتذةٍ مختصّين بهذا الشأن.
هذا وقد شهد حفلُ الختام كلمةً للمشرف على فرع المعهد ومدير مركز علوم القرآن وتفسيره وطبعه التابع له الشيخ ضياء الدين الزبيدي، أشاد من خلالها بالمشاركين في هذه المسابقة وبحبّهم للقرآن الكريم والمثابرة في هذا المجال المبارك، كما عرّج في كلمته على ذكر إنجازات العتبة العبّاسية المقدّسة الرائدة في خدمة القرآن الكريم والعترة الطاهرة متمثّلةً بمعهد القرآن الكريم، وما يقدّمه هذا المعهد من إنجازاتٍ قرآنيّة مميّزة أثرت الساحةَ القرآنيّة على الصعيدين الداخليّ والخارجيّ.
وفي ختام المسابقة قدّم المشاركون من جانبهم شكرهم وامتنانهم لما تبذله العتبةُ العبّاسية المقدّسة من جهدٍ قرآنيّ واضح، أصبحت له بصمةٌ في العاصمة البريطانيّة لندن.
يُذكر أنّ الهدف من افتتاح فرعٍ لمعهد القرآن الكريم في العاصمة لندن هو من أجل تقديم خدماتٍ علميّة في الدراساتِ القرآنيّة وفقاً لرؤى ومنهج أئمّة أهل البيت(عليهم السلام)، وليكون منهلاً ورافداً قرآنيًّا يُضاف الى سلسلة فروع المعهد المنتشرة في أغلب محافظات العراق، وليكون باكورةً طيّبةً لافتتاح فروعٍ أخرى خارج العراق.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: