شبكة الكفيل العالمية
الى

اللجنة التحضيرية لمهرجان المسرح الحسيني العالمي الرابع تدعو المختصين بالبحوث المسرحية للمشاركة في فعالياته

أحد جلسات المهرجان السابق
دعت اللجنة التحضيرية لمهرجان المسرح الحسيني العالمي الرابع والذي سٌيعقد تحت شعار (المسرحٌ الحسيني إشراقة الخلود من ملحمة العطاء) يومي الجمعة والسبت 16-17 جمادى الأولى 1434هـ والموافق 29-30 آذار ‏‏2013 كافة السادة المختصين بالبحوث المسرحية من الاساتذة والباحثين في مجال المسرح من داخل وخارج العراق لتقديم بحوثهم الخاصة بهذا الصدد، من اجل إدراجها في الجلسات البحثية ضمن فعاليات المهرجان هذا بحسب ما تحدث به لشبكة الكفيل عضو اللجنة التحضيرية للمهرجان ومسؤول شعبة أعلام العتبة العباسية المقدسة الأستاذ والأديب علي الخباز.
وأضاف" للمساهمة في بلورة الهوية الحسينية المسرحية من خلال عدة مباني مهمة أولهما أنشاء مكتبة حسينة نصية (ناتج عمل المسابقة) وثانيهما السعي لتقديم عمل مسرحي منتج (نتاج العمل المسرحي الذي سيُقدم) وهاتين النقطتين تحتاجان الى مسند تنظيري يشذب هذه العملية ويؤطرها بجهد خلاق، ولذلك نرى الجهد التنظيري (البحوث) لهذا المهرجان هو تواصل بين فكرة الأصالة الحسينية وفكرة تقديمها بشكل أكاديمي من خلال هذه البحوث للولوج في عالم المسرح ".
وبين الخباز" البحوث المشاركة تُسلّم مطبوعة الى العتبة العباسية المقدسة قسم الشؤون الفكرية والثقافية أو على البريد ‏الالكتروني ‏ info@alkafeel.net وتكون باللغة العربية الفصحى، أو اللغات العالمية الحية الاخرى على أن تخضع هذه البحوث للجنة تحكيمية مؤلفة من أكاديميين مختصين بالشأن المسرحي والأكاديمي من أجل تحديد البحوث المشاركة ".
موضحاً " إن المسرح الحسيني يسعى للبحث عن هوية فنية فاعلة تماثل عمقه النهضوي الانساني ومهرجان المسرح الحسيني العالمي اثار الكثير من الحسابات الايجابية التي تجعل السعي ببنية ثقافية وأفق تنظيري يرسم ملامح حركة مسرحية نهضوية تبدأ من قراءة نقدية لعدد من نماذج نصية مسرحية وفي مهرجان السنة الثالثة للمسرح الحسيني.
ومن الجدير بذكره أن الأمانة العامة للعتبة العباسية المقدسة بإقامتها لهذا المهرجان قد فتحت أبواباً جديدة من أجل صياغة واقعة الطف إلى نوع أدبي أو فني جديد، لم يكن مألوفاً وحاضراً في وقتها، وهذا بدوره يقود ذوي الاختصاص في هذا المجال إلى إثارة مجموعة كثيرة من علامات الاستفهام، حتى تكون المحصلة الخروج بنوع إبداعي جديد يُضاف إلى حصيلة الشعائر الحسينية.
يذكر أن العتبة العباسية المقدسة تُقيم سنوياً العديد من النشاطات الثقافية ومنها مهرجان المسرح الحسيني العالمي، عدا مشاركتها في العديد من الأعمال المشتركة مع العتبة الحسينية المقدسة، من قبيل المهرجانات الثقافية التي يصل أحدها إلى مستوى المشاركة الدولية.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: