2019/09/04

وفد من دائرة بيئة كربلاء يتنسّم التراث والثقافة من طيات رفوف المكتبة النسوية في العتبة العباسية المقدسة

45


زار المكتبة النسوية في العتبة العباسية المقدسة صباح يوم الاثنين 3-9-2019م وفد من دائرة بيئة كربلاء المقدسة، ترافقه مجموعة من مركز الثقافة الأسرية، حيث استمع الوفد في بداية الزيارة إلى شرح مفصّل عن نشأة المكتبة وما تضمّه من أوعية معلومات، والأقسام التي تحتويها، وأهم الأعمال والأنظمة المناطة بها، والخدمات التي تقدّمها المكتبة للروّاد والباحثين، إضافة إلى أبرز المشاريع التي تعمل على إنجازها.
بعدها قام الوفد بجولة بين وحدات المكتبة وأقسامها المختلفة، واطّلع على ما تضمّه من كتب نادرة ومراجع ورقية وإلكترونية، وأعرب عن دهشته وفخره بصرح ثقافي ديني وتاريخي كهذا يتوسط مدينة كربلاء ما يزال الكثير غافلًا عنه لولا جهود العاملين في المكتبة للتعريف به. وقد عبّرت السيّدة ورود صالح كاظم المنسقة الإعلامية في دائرة بيئة كربلاء عن سعادتها وشكرها بهذه الاستضافة ووعدت أنها ستكون سفيرة لنقل ما شاهدته من إنجاز يُحسب للعتبة العباسية المقدسة.
من جانبها أشادت الست أفياء الحسيني المسؤولة الإعلامية لمركز الثقافة الأسرية في العتبة العباسية المقدسة بكمّ الكتب التي تحتويه رفوف المكتبة وطرق تنظيمها وتهيئتها للقارئين ممّا يدلّ على جهد مهني واضح للعاملين في المكتبة.
الجدير بالذكر أنّ هذه الزيارة تندرج في ضمن برنامج (وندخلكم مدخلًا كريمًا) الذي أقامته المكتبة بغية استقطاب شرائح اجتماعية وثقافية مختلفة للاستفادة منها والتعرّف على الخزين العلمي لها وقد جاءت الزيارة هذه المرة بالتنسيق مع مركز الثقافة الأسرية في ضمن جولاته التعريفية بمنجزات العتبة العباسية المقدسة ومشاريعها، والتي يقيمها خلال برنامجه لتنمية المهارات الاجتماعية.




تعليقات القراء 0 تعليقات

اضافه تعليق