2019/11/11

التقدير والرفاه الوظيفي علاقةٌ مهنيةٌ تضفي على أجواء العمل الراحة النفسية

120


تحرص الأمانة العامة للعتبة العباسية المقدسة على الرضا الوظيفيّ، وما يسعد موظفيها ويسعد المتعاملين معهم، إذ تتسابق الأقسام والشعب والوحدات ومن ضمنها الشعب النسوية في العتبة العباسية المقدسة إلى تبنّي كلّ ما هو جديد من فكر، وإدارة، وممارسات في بيئات العمل من أجل جعلها أكثر شبابًا عبر الاهتمام الكافي عن طريق التواصل مع الموظف في المناسبات المختلفة كأفراحهم وأحزانهم، وكذلك خلق بيئة آمنة لمنتسبيها من أجل رفع كفاءتهم وتحفيزهم على أداء مهامهم عبر تكريم العاملين لجهودهم، وكذلك تكريمهم لقاء فوزهم في المسابقات الثقافية التي تقيمها الأمانة، مثلما تحرص على تعزيز الأجواء الاجتماعية خارج إطار العمل الرسميّ عبر الرحلات الترفيهية التي تهدف إلى إضفاء لمسات إنسانية على علاقات المدراء والموظفين من جهة، وعلى علاقات الزملاء فيما بينهم من جهة أخرى، وجعل الموظفين سعداء عبر دعم فعّاليات الرحلات الترفيهية والثقافية التي تتضمن زيارة العتبات المقدسة أو الأماكن التراثية والثقافية والعلمية، ومراكز التسوق أو مشاريع العتبة العملاقة.
وفي هذا السياق عبّرت التفات عبد السادة/ مسؤولة مدرسة دار العلم للعلوم الإسلامية في النجف الأشرف في أثناء الزيارة الترفيهية برفقة الملاك الإداري والتعليميّ وطالبات المدرسة إلى مكتبة العتبة العباسية، قائلةً: عندما نستنشق من عبير جود أبي الفضل العباس (عليه السلام) يستوجب ذلك منّا عظيم الشكر.
أمّا/ مديرة مدرسة القمر الابتدائية في زيارتها الترفيهية مع طالبات المدرسة إلى مكتبة العتبة العباسية المقدسة فقد قالت: انبهرنا بما شاهدناه في مكتبة العتبة العباسية المقدسة من جمالية الكتب والمكان.
وعن رأيها تحدّثت مسؤولة شعبة المكتبة النسوية/ أسماء العبادي في أثناء زيارة الملاك النسويّ لشعبة المكتبة في العتبة العباسية المقدسة إلى مرقد الشهيد الحر الرياحيّ (عليه السلام)/: رفاهية الموظف تعني أنه يفخر بعمله، والتقدير هو العامل الأساسي الذي يتأثر بالإيجاب لدى الموظف نظرًا لما يقوم به ربّ العمل تجاهه، وما نقوم به يصبّ في مصلحة الجميع، ومن ثمّ قدرة المؤسسة على النجاح بفضل موظفيها.
فيما عبّرت مروة الفضلي/ إحدى زائرات وفد من جامعة العميد إلى المكتبة، فتقول: هذه زيارتي الأولى للمكتبة، وإذا كان لبحر الكلمات حدود فستكون داخل هذه الجدران المميزة.
إنّ ازدهار المؤسسات ونموها مرتبط بقوة الموظفين وحيويتهم لأن المنفعة ليست شخصية، بل مؤسسية ولأنها من مقومات رفاهية العمل، ووجود بيئة إيجابية تشجّعهم على مزيد من الإنجازات.
خاص بمجلة رياض الزهراء (عليها السلام)




تعليقات القراء 0 تعليقات

اضافه تعليق