الى

النقاد يصفونه بانه أساس لعمل مسرحي يوازي الأعمال العربية والغربية

جلسة قراءة نقدية في مسرحية على ضلال الطف

جانب من الجلسة
بحضور مجموعة من الأساتذة والمختصين في مجال المسرح، ولغرض تقويم وتشذيب العمل المسرحي الذي أنتجته العتبة العباسية المقدسة والذي تم عرضه ضمن فعاليات مهرجان المسرح الحسيني العالمي الرابع الذي تقيمه العتبة العباسية المقدسة يومي الجمعة والسبت 16-17 جمادى الأولى 1434هـ والموافق 29-30 آذار ‏‏،2013 وضمن الإضافات الجديدة التي ارتأت اللجنة التحضيرية لهذا المهرجان أضافتها هي جلسة نقدية لمسرحية (على ضلال الطف) لأنه من مقومات نجاح أي عمل مسرحي هي فتح باب النقد وهذا ما تم فعله في هذه الدورة من المهرجان.
حيث تم في هذه الجلسة التي أديرت من قبل الأستاذ والأديب علي الخباز مسؤول شعبة اعلام العتبة العباسية المقدسة، استضافة مخرج هذا العمل الأستاذ علي الشيباني.
وقد أستمع المخرج لجملة من الملاحظات والمدخلات التي تخص هذا العمل، وذلك من أجل النهوض بمستوى المسرح الحسيني ليحقق هدفه المنشود، والذي سعت العتبة العباسية المقدسة على ترسيخ وتجذير لمفهوم (المسرح الحسيني)، والذي استطاعت اللجان التأسيسية له أن تخط مسيرة هذا المهرجان.
ومن ما طرحة النقاد من ملاحظات على هذا العمل هي أن العتبة العباسية المقدسة قد خرجت خلال ثلاثة سنوات من الإطار المعرفي التنظيري الى الإطار العملي، وهو بذره طيبة والذي سيكون باكورة لمجموعة من الأعمال المسرحية الحسينية والتي بقت نصوصها حبيسة الأدراج والرفوف ،أضافة للفكرة الإخراجية للعمل والتي أجاد بها المخرج من خلال توظيف الأيقاع واللغة المنضبط أضافة لمخارج الحروف، فهو فعل تنضيري إخراجي يحوي جميع عوامل وعناصر العمل الفني الناجح، وبهذا العمل قد أسس لعمل مسرحي يوازي الأعمال العربية والغربية .
كما طالبوا بأن تتبنى العتبة المقدسة على إخراج النصوص المسرحية العشر الفائزة بهذا المهرجان وكذلك أتساع مساحة عرضة خارج محافظة كربلاء المقدسة ليشمل محافظات العراق أجمع .

تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: