شبكة الكفيل العالمية
الى

مشاهد جوية حصرية لعزاء ركضة طويريج

صور جوية حصرية لموكب عزاء ركضة طويريج الذي انطلق اليوم العاشر من محرّم الحرام (1439هـ) الموافق لـ(1تشرين الأوّل 2017م) بعد صلاة الظهرين.

وهذه الصور هي من نتاجات شعبةُ الكفيل للإنتاج الفنّي والبثّ المباشر التابعة لقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة.

والتي كانت قد أعلنت في وقت سابق عن توفيرها تردّدَ بثٍّ فضائيّ مجّانيّ بدون لوكو (clean) خاصّ بنقل مراسيم العزاء الحسيني لشهري محرم وصفر إضافة الى مقاطع حصريّة.



ودعت الشعبة جميع القنوات الفضائيّة المحليّة والدوليّة التي تروم تغطية هذا البرنامج وذلك وفقاً للمعطيات الآتية:



SAT: INTELSAT 902@62°E



DL:11193 V

SR:3000

DVBS2

FEC:2/3

HD/MPEG-4

ومن الجدير بالذكر أن ركضة طويريج هي تظاهرةٌ حسينيّة عفويّة ومشروع حياة يتجدّد ويفجّر الطاقات لدى الناس، أقامها أهالي وعشائر طويريج (قضاء الهندية التابع لمحافظة كربلاء الذي يبعد عنها مسافة 20كم) إحياءً وتلبيةً لنداء الإمام الحسين(عليه السلام) يوم العاشر من شهر محرم الحرام (هل من ناصرٍ ينصرني)، وعدّها أحدُ المراكز المتخصّصة بمجال الإحصاء أكبرَ تجمّعٍ بشريٍّ في العالم، وحدثاً فريداً من نوعه، وطقساً دينيّاً حسينيّاً مميّزاً، والسنة الأولى للركضة كانت نحو عام (1303هــ) الموافق لعام (1885م).

إذ يذكر المُسنّون في المدينة أنّه في ليلة العاشر من محرّم وقتذاك وعند الانتهاء من قراءة المقتل في دار السيد صالح القزويني خرجت الجموع وهي تنادي: (وا حسين.. وا حسين) مهرولةً لنصرته في أزقّة المدينة، ثمّ انتظمت الركضة في السنين اللاحقة وبعدها انتقلت إلى كربلاء بشكلٍ منظّم يوم العاشر بعد تأدية صلاة الظهر عند قنطرة السلام، التي تبعد بمقدار (5كم) تقريباً عن ضريح الإمام الحسين(عليه السلام) ويتقدّم الجموعَ أهالي طويريج.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: