شبكة الكفيل العالمية
الى

مواساةُ وتعزيةُ خدّام الكافل بذكرى شهادة الزهراء (عليها السلام)...

من اتغسّل الزهرة ... صب دمعك مجان الماي

أوصيك الضلع مكسور ... من اتغسله بهداي

يحيدر والمتن عوفه ... تره جروح الزجيّة هواي

ولا تلمس جرح بيدك ... يحيدر كل جرح بي داي

اعلى هالحالة يا كرّار ... خلها بهالوضع خلها

بهذه الأبيات العزائيّة قدّم خَدَمَةُ أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) التعازي للرسول الأكرم ووصيّه وريحانتيه والحجّة المنتظر(صلوات الله عليهم أجمعين) ولمن يتشرّفون بخدمة ساقي عطاشى كربلاء تعازيهم بذكرى استشهاد الصدّيقة الطاهرة فاطمة الزهراء(عليها السلام)، وذلك من خلال الممارسة الولائيّة التي أُقيمت اليوم الاثنين (14 جمادى الأولى 1440هـ) الموافق لـ(21 كانون الثاني 2019م)، وتزامنت مع الأيّام الفاطميّة التي يُحيي فيها أتباعُ أهل البيت(عليهم السلام) في كلّ أنحاء العالم ذكرى شهادة أمّ أبيها الحوراء الإنسيّة سيّدة نساء العالمين فاطمة الزهراء(عليها السلام).

هذا وقد صدحت حناجرُ خَدَمَة المولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) بأشجى القصائد الحزينة والأليمة التي تعتصر لها القلوب حزناً وألماً وقهراً على مصيبة الزهراء(عليها السلام)، وهملت أعينهم حزناً ومواساةً لهذا المصاب وذلك بعد تأديتهم مراسيم زيارة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) وأنشودة لحن الإباء.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: