19/04/2017

بهدف تبادل الخبرات وتطوير عمل كوادره الطبيّة: مستشفى الكفيل التخصّصي يوقّع مذكّرة تفاهمٍ مع وزارة الصحّة البيلاروسيّة..

13:40
3299 مشاهدة
ضمن خطّته الرامية الى تطوير أداء الملاكات الطبيّة العاملة لديه وقّع مستشفى الكفيل التخصّصي التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة مذكّرة تفاهمٍ مع وزارة الصحّة البيلاروسيّة في مجال التدريب والخدمات الطبّية، وتأتي هذه الاتّفاقية بهدف تبادل الخبرات وتطوير مهارات كوادره من اجل تقديم افضل الخدمات الصحية للمرضى والمراجعين ، كما تمّ الاتّفاق بين الجانبين على تجارة الأدوية والمستلزمات الطبيّة والتعاون في مجال تصنيعها.
أُبرِمت هذه الاتّفاقيةُ بعد زيارة الوفد البيلاروسيّ الى مستشفى الكفيل واطّلاعه على التطوّر الحاصل فيه، حيث أبدى الوفدُ إعجابه الشديد سواءً من ناحية الأجهزة الطبيّة المتطوّرة التي يمتلكها المستشفى أو من ناحية الخدمات الصحّية المقدَّمة للمرضى والمراجعين.
المديرُ العام للمستشفى الدكتور حيدر البهادلي بيّن لشبكة الكفيل قائلاً: "بدعوةٍ رسميّة من العتبة العبّاسية المقدّسة زار وفدٌ من دولة بيلاروسيا مستشفى الكفيل التخصّصي بهدف الاطّلاع عليها والوقوف على حجم التطوّر الذي حقّقته في مجال الخدمات الطبّية، حيث ضمّ الوفدُ وزيرَ الصحّة البيلاروسيّ مالاشكو فاليري وعدداً من الأطبّاء بمختلف الاختصاصات ومدراء شركات متخصّصة بالصناعات الدوائيّة والمستلزمات الطبيّة".
مبيّناً: "أثمرت هذه الزيارة عن توقيع مذكّرة تفاهم مع مستشفى الكفيل بهدف تحقيق تطوّر أكبر في مستوى الخدمات الطبيّة التي نقدّمها للمرضى والمراجعين، حيث ستستضيف المستشفى وفق هذه الاتّفاقية عدداً من الأطبّاء البيلاروس بتخصّصاتٍ مختلفة لإجراء العمليّات الجراحيّة فيها، وتبادل الخبرات وتدريب ملاكاتنا الطبيّة وان شاء الله ستكون هذه الاتفاقية هي بداية للتعاون المثمر فيما بيننا".
مضيفاً: "ستتبنّى وزارة الصحّة البيلاروسيّة تشغيل قسم الخلايا الجذعيّة في المستشفى بهدف نقل خبرتها للعراق في هذا المجال". مشيراً الى أنّه: "تمّ الاتّفاق مع الجانب البيلاروسيّ على التعاون المستقبليّ في مجال التصنيع الدوائيّ".
الجديرُ بالذكر أنّ الوفد البيلاروسيّ زار يوم الاثنين (19رجب 1438هـ) الموافق لـ(17نيسان 2017م) العتبة العبّاسية المقدّسة من أجل الاطّلاع على مشاريعها والوقوف على آخر التطوّرات الحاصلة فيها على مختلف الأصعدة مع زيارة متحف الكفيل للنفائس والمخطوطات .
تعليقات القراء
لا يوجد تعليق
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
المشاركه: