الى

التوصيات الخاصّة بمهرجان فتوى الدّفاع المقدّسة الثقافيّ السنويّ الثاني..

أعلنت اللّجنةُ التحضيريّة لمهرجان فتوى الدفاع المقدّسة الثقافيّ السنويّ الثاني الذي عُقد تحت شعار: (الفتوى عبق الانتصار ومسك الشهادة) التوصيات الخاصّة به، وذلك خلال كلمةٍ ألقاها عضو اللّجنة التحضيريّة ونائب رئيس قسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة السيّد عقيل الياسري في حفل الختام الذي أُقيم مساء هذا اليوم الخميس (22شعبان 1438هـ) الموافق لـ(19آيار 2017م) وفيما يلي نصّ التوصيات:
1- دعوة كافّة الأقلام الوطنيّة النزيهة من أجل توثيق انتصارات حشدنا المقدّس وقوّاتنا الأمنيّة، لتكون صفحات مشرقة للأجيال القادمة، كما بادرت العتبةُ العبّاسية المقدّسة بإصدار موسوعة فتوى الدّفاع المقدّسة.
2- العمل على حثّ الجهات المعنيّة المشاركة في عمليّات تحرير أرض الوطن على توقيع الوثيقة التأريخيّة التي تمّ إنجازها من قبل اللّجنة التحضيريّة للمهرجان والتي توثّق اسم معارك تحرير المناطق وأسماء التشكيلات التي اشتركت في التحرير وأعدادها وأعداد شهدائها، على أن تكون هذه الوثيقة بثلاث نسخ تُسلّم بعد الإنجاز إلى متحف العتبة العبّاسية المقدّسة، ومكتبة ودار مخطوطات العتبة المقدّسة، ودار الوثائق العراقيّة، حفاظاً على هذه الإنجازات العظيمة، التي أوصت المرجعيّة المباركة مراراً وتكراراً بحفظها للأجيال القادمة.
3- حثّ القنوات الفضائيّة، والوكالات الإخباريّة والمصوّرين وأصحاب مؤسّسات الإنتاج إلى التكثيف من تصويرهم وإنتاج الأفلام الوثائقيّة عن بطولات وصولات مقاتلي فتوى الدّفاع المقدّسة.
4- الاستمرار بإقامة المهرجان سنويّاً وبمشاركةٍ أوسع مع التركيز على دور العتبات المقدّسة في العمل على الفتوى، وما صاحبها من جهدٍ أمنيّ وخدميّ وإنسانيّ.
5- دعوة الجميع إلى عدم الانجرار وراء الفتن والإشاعات المُغرضة التي من شأنها إضعاف المعنويّات والحسّ الوطنيّ، وترك مجال الردّ وتحليل الأحداث لأصحاب الأقلام المختصّة بهذا الشأن.
6- دعوة أصحاب القرار إلى إقامة نصبٍ تذكاريّ في مداخل المدن والقرى والقصبات لشهداء رجال فتوى الدفاع المقدّسة، وتخليد انتصاراتهم في ميادين العزّة والشرف والكرامة، ليكونوا صفحاتٍ مشرقة تحكي للأجيال اللّاحقة عطاء هذا النزف الطاهر الذي أنقذ الوطن من الضياع.
تعليقات القراء
لا يوجد تعليق
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
المشاركه: