اذاعة الكفيل
منتدى الكفيل
البث المباشر
اتصل بنا
الى

ضمن خطته التطويرية: مركز الكفيل للطباعة الرقمية يحدث خطوطه الانتاجية ويرفدها بأجهزة ومعدات طباعية متطورة ...

قام مركز الكفيل للطباعة الرقميّة وصناعة الإعلان التابع لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العباسية المقدسة بتحديث خطوطه الانتاجية بمكائن وأجهزة حديثة، ويأتي ذلك ضمن خطته التطويرية الرامية الى ادخال أحدث ما توصل اليه العالم بمجال الإعلام الرقمي من أجهزة ومعدات طباعية تهدف الى تحقيق التكامل الصناعي في مجال التصميم والدعاية والحملات الإعلانية والعمل على مزج المهنة بالإبداع والتكنلوجيا الحديثة، والذي من شأنه رفع طاقته الانتاجية الى حدها الأقصى وبلمسات حداثوية بعيدة عن الطرق والآليات القديمة والكلاسيكية.
مسؤول مركز الكفيل للطباعة الرقميّة وصناعة الإعلان الأستاذ محمد آل تاجر بيَّن لشبكة الكفيل والتي كانت متواجدة هناك "موضوع الرقميات ومن ضمنها الاعلان الرقمي يشهد تطورا بصورة مستمرة وقفزات متسارعة، ومن اجل مواكبة هذا التطور قمنا بتحديث خطوطنا الانتاجية بمجموعة من الأجهزة والمعدات ذات خطوط انتاجية تلبي متطلبات العمل سواء الذي تحتاجه العتبة العباسية المقدسة او القطاع الخاص دون الحاجة الى عملها او استيرادها من خارج العراق، ومن هذه الأجهزة:
أولا: ماكنة الحفر بالليزر (Laser Engraving) وهي ماكنة تدخل لأول مرة في العراق وتستخدم للقص والقطع والنقش والزخرفة بمختلف القياسات، وتعمل على كافة المعادن واللدائن التي تدخل في صناعة الاعلان والهدايا والعلامات التجارية وبدقة عالية.
ثانيا: مجموعة مكائن ومعدات للحفر باستخدام تقنية الألياف الضوئية (Optical fiber technology) وهذه المجموعة تمت صناعتها بناء على طلب المركز وتتألف من ثلاث مكائن مرتبطة مع بعضها لتنتج خطًّا انتاجيًّا متكاملاً، وتعتبر من احدث المكائن المستخدمة في هذا المجال وتعمل على توليد الياف ضوئية واسعة، وتتصف بالسرعة الانتاجية العالية والدقة وتتعامل مع كافة المعادن وبقياسات تبدأ من 2ملم وصولاً الى القياسات الكبيرة .
ثالثا : جهاز لصناعة بطاقات الدعوى ذات القياسات والأحجام والتصاميم العالمية المختلفة، والتي كانت تستورد سابقا من خارج العراق، ويعمل الجهاز على كافة الخامات الورقية مع إمكانية صناعة اللواصق من خلاله تقنية الهولوجرام ( HOLOGRAM ) أو ما تسمى بتقنية التصوير التجسيمي، وهي عبارة عن تقنية تصوير ثُلاثية الأبعاد وهذه التقنية لم تكن موجودة سابقا في المطابع المحلية .
رابعا : ماكنة تصنيع الإعلانات ثلاثية الأبعاد الرقمية وهي أيضا من المكائن الحديثة والمتطورة تغني الزبون عن استخدام الطرق التقليدية والكلاسيكية في صناعة الاعلان المتَّبعة حاليا، وتمتاز بالدقة والسرعة، وتتعامل هذه الماكنة مع اغلب اللدائن والمعادن ومن ضمنها الستلنيس استيل .
خامسا: طابعة فلكس (DJI) وهي طابعة حديثة انتجت سنة 2017 لها القابلية على انتاج اكثر من 150 مترا في الساعة وتمتاز طباعتها بالدقة العالية والوضوح وذات ثباتية للون، وتستخدم للإعلانات الداخلية والخارجية وتتعامل مع اكثر من 25 نوعاً من الخامات الطباعية وتستخدم لـ (الإعلانات (الفلكس) والبنر ولواصق الأرضيات وورق الجدران وخامات الجلد والستائر) وغيرها" .

واشار التاجر "ان جميع هذه الأجهزة والمعدات الطباعية هي جزء من خطتنا المتماشية مع سعينا للتطوير المستمر، لتلبية رغبات عملائنا الذين تتزايد أعدادهم باستمرار، وذلك بإضافة وحدات انتاجية جديدة واعتماد أسلوب التطوير والتحديث المستمر وتأمين الموارد المالية والبشرية كافة.
وفي ختام حديثه بيّن الأستاذ محمد آل تاجر أنّه بإمكان المركز أن يسدّ احتياجات القطاع العامّ والخاصّ من هذه النتاجات في محافظة كربلاء وخارجها، وذلك من خلال مراجعة مقرّ المركز وإدارته التسويقيّة الكائنة في محافظة كربلاء المقدّسة/ حيّ الحسين(عليه السلام)/ الشارع العام، أو الاتّصال على أحد الأرقام:(07602322220) – (07602324000) – (07702666550).
تعليقات القراء
1 | محمد | 04/12/2017 21:03 | العراق
سلام عليكم نحيكم على هذه الخطوة الرائعة ويرجى التعاون مع كافة وزاراة الدولة والشركات لتعاقد معكم ليستفيدوا من هذه الخطوة الجبارة وعدم الطباعة في دول الجوار وخصوصا وزارة التربية .مع فائق احترامي لكم
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: