شبكة الكفيل العالمية
الى

تنظيمُ برنامجٍ تثقيفيّ وإرشاديّ لأكثر من 50 طالباً

نظّمت شعبةُ العلاقات الجامعيّة والمدرسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة ضمن مُلتقى الجود، برنامجاً تثقيفيّاً وإرشاديّاً توعويّاً لأكثر من (50) طالباً من محافظة ذي قار استمرّ ليومين.
وبحسب ما بيّنه مسؤولُ الشعبة الأستاذ ماهر خالد: "إنّ هذا البرنامج من ضمن برامج عديدة تقيمها وتُشرف عليها شعبةُ العلاقات الجامعيّة، ويندرج ضمن مشروع فتية الكفيل الوطنيّ، وقد تكفّلت شعبتُنا بالإعداد له وتهيئة فقراته بما يتلاءم والمراحل الدراسيّة للطلبة وبإشراف لجنةٍ متخصّصة، حيث يضمّ البرنامجُ بين طيّاته العديد من الفقرات التي تسهم في تنمية قدرات مواهب الطلبة الذهنيّة والفكريّة من جانب، ومن جانبٍ آخر جَعْلهم على صِلةٍ وتواصل مع مراقد أئمّتهم المقدّسة التي أصبحت أحد مراكز الإشعاع الفكريّ والثقافيّ، من خلال الاطّلاع على أبرز النشاطات التابعة لها على مختلف الأصعدة".
وأضاف: "استُهلّت فقراتُ البرنامج بأداء مراسيم الزيارة والدعاء بصورةٍ جماعيّة لمرقدَيْ الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام)، من ثمّ الشروع تباعاً بباقي الفقرات التي شملت محاضرةً تعريفيّة بأنشطة العتبة العبّاسية المقدّسة المخصّصة لفئة الطلبة وبكافة مراحلهم، ومحاضراتٍ أُخر في تنمية حبّ الوطن في نفوسهم من خلال الاطّلاع على أبرز مراحله التاريخيّة وصفحاته المنيرة، ومحاضرة في التنمية البشريّة بما يسهم في الرقيّ بمستوى شخصيّة هذا الطالب، كذلك ضمّ البرنامج إجراء جولاتٍ ميدانيّة على عددٍ من مشاريع العتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية، والاستماع لشرحٍ موجزٍ عنها من قِبل القائمين عليها".
يُذكر أنّ العتبة العبّاسية المقدّسة قد أفردت جزءً كبيراً من اهتماماتها بالوسط الطلابي وبمختلف مراحله، وقد كرّست وأعدّت لهذا الغرض برامج ومشاريع عديدة، منها ما يستهدف الملاكات التدريسيّة وقسمٌ آخر ومهمّ الطلبة، وبرنامجُ المُلتقى هو واحدٌ من بين سيلٍ من البرامج المتنوّعة التي تقوم بها العتبةُ المقدّسة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: