شبكة الكفيل العالمية
الى

طلبةٌ جامعيّون: مشاريعُ العتبة العبّاسية المقدّسة أسهمت في تطوير الواقع الزراعيّ والصناعيّ في العراق

أعرَبَ عددٌ من طلبة الجامعة التقنيّة الوُسطى عن سعادتهم، لما شاهدوه من تطوّرٍ في المشاريع التي تبنّتها العتبةُ العبّاسية المقدّسة بشقّيها الزراعيّ والصناعيّ، والتي أسهمت في تطوير هذين القطّاعين المهمَّيْن في البلاد، إضافةً الى حملة الإعمار التي يشهدها المرقد الطاهر لأبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، فضلاً عن الخدمات التي تُقدّم للزائرين.
جاء ذلك في اختتام استضافتهم من قبل العتبة العبّاسية المقدّسة ضمن برنامج مُلتقى الجود الثقافيّ، المنضوي تحت فعّاليات وأنشطة مشروع فتية الكفيل الوطنيّ، الذي تتبنّاه شعبةُ العلاقات الجامعيّة في العتبة المقدّسة.
الوفدُ الطلّابي الزائر تمّ إعدادُ برنامجٍ متكامل له استمرّ ليومين، وضمّ فقراتٍ عديدة منها:
- زيارة المرقدين الطاهرين للإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) والاطّلاع على المشاريع العمرانيّة فيهما.
- تنظيم محاضرةٍ توعويّة حول خُطب المرجعيّة الدينيّة العُليا وقراءتها للوضع العراقيّ الراهن، ألقاها عليهم مسؤولُ مركز الكفيل للثقافة والإعلام الدوليّ.
- تنظيم محاضرةٍ تنمويّة للشيخ حارث الداحي مسؤول مركز مُلتقى القمر الثقافيّ، تمحورت حول كيفيّة تطوير الذات والرقيّ بشخصيّة الطالب وأساليب تدعيمها.
- إجراء جولةٍ في عددٍ من مشاريع العتبة العبّاسية المقدّسة، وشملت شركة الجود للتكنلوجيا الزراعيّة والصناعيّة الحديثة، ومزارع خيرات أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، ودار الكفيل للطباعة والنشر والتوزيع، ومعمل مياه الكفيل المعدنيّة، بالإضافة الى مستشفى الكفيل التخصّصي.
وقد استمع الوفدُ خلال هذه الجولة الى شرحٍ موجزٍ عمّا تقدّمه وتنتجه هذه المشاريع، والأهداف التي أُنشئت من أجلها، وكيف أسهمت في إدخال تقنيّاتٍ حديثة ومتطوّرة حسب تخصّص كلّ مشروع.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: