شبكة الكفيل العالمية
الى

وسط مناشداتٍ باتّساع رقعة أنشطته: مُلتقى القمر يختتم جولته التثقيفيّة في ميسان

ناشد عددٌ من الشباب الميسانيّ القائمين على مشروع مُلتقى القمر الثقافيّ الذي يُشرف عليه قسمُ الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، باتّساع رقعة خدماته لتشمل مناطق أخرى والعمل على تكثيفها، جاء ذلك في ختام جولة المشروع في محافظة ميسان التي استمرّت لثلاثة أيّام وشملت ثلاثة أقضية (العمارة – المجرّ الكبير - والكحلاء)، وقد شهدتْ حزمةً من الفعّاليات والأنشطة التثقيفيّة التي استفاد منها أكثر من (300) شابٍّ من مختلف الأعمار.

معتمدُ المرجعيّة الدينيّة العُليا في قضاء المجرّ الكبير السيّد محمد الناجي ونيابةً عن المستفيدين من هذا البرنامج، عبّر عن عظيم شكره وامتنانه للعتبة العبّاسية المقدّسة على هذه المبادرة، التي وصفها بالمفيدة والناجحة وجاءت في وقتٍ مهمّ، فقد استفادت منها أعمارٌ مهمّة من الشباب وهم بحاجةٍ اليها في خضمّ ما تُحيط بهم من أحداث وعلى مختلف الأصعدة، فجاءت هذه الفعاليّات بمثابة حافزٍ لهم لمواصلة مسيرتهم من جانب، ومن جانبٍ آخر لزيادة خزينهم المعرفيّ والثقافيّ وزيادة الوعي الفكريّ السليم، كما دعا الناجي القائمين على المشروع بأن يفتتحوا فرعاً له في المحافظة واعداً بأنّه سيكون من الداعمين له..

مديرُ مركز مُلتقى القمر الثقافيّ الشيخ حارث الداحي بيّن قائلاً: "يوماً بعد آخر يشهد مشروعُ مُلتقى القمر تفاعلاً وتأثيراً كبيرَيْن، فاستطاع أن يحقّق ما يصبو اليه من خلال استهدافه فئة الشباب للمساهمة في زيادة خزينهم المعرفيّ، وبعد أن استضاف المئات منهم ومن مختلف المحافظات شرع بالتحرّك على عددٍ من المحافظات، وما محافظةُ ميسان إلّا واحدةٌ من بين محافظاتٍ ستُشكّل محطّاتٍ لهذا المشروع".

مضيفاً: "إنّ مسك ختام هذه الجولة شهد ندوةً خاصّة مع منسّقي ميسان للتباحث في المشاريع المستقبليّة في مدينة العمارة، إضافةً الى المركز والأقضية والنواحي التابعة لها".

وفي نهاية الزيارة عبّر المشاركون عن شكرهم وامتنانهم لما تقدّمه العتبةُ العبّاسية المقدّسة ومركزُ مُلتقى القمر الثقافيّ من دعمٍ ملحوظ لفئة الشباب والمثقّفين في ميسان، مجدّدين تمسّكهم الفعليّ بتوصيات المرجعيّة الدينيّة العُليا والسير على هدى هذه التوصيات المباركة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: